لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 29 Apr 2012 07:52 PM

حجم الخط

- Aa +

"سوفت وير إيه. جي" تستحوذ على "ماي-تشانلز"

أعلنت "سوفت وير إيه. جي" (Software AG)، المدرجة في بورصة فرانكفورت تحت الرمز (Frankfurt TecDAX:SOW)، عن استحواذها مؤخراً على شركة "ماي-تشانلز" (my-Channels) 

"سوفت وير إيه. جي" تستحوذ على "ماي-تشانلز"

أعلنت "سوفت وير إيه. جي" (Software AG)، المدرجة في بورصة فرانكفورت تحت الرمز (Frankfurt TecDAX:SOW)، عن استحواذها مؤخراً على شركة "ماي-تشانلز" (my-Channels) عن خطوة لتستكمل وتوسع من خلالها نطاق تكنولوجيا التكامل الحالية في الشركة من خلال برنامج تراسل فائق السرعة من شركة "ماي-تشانلز". وستتيح عملية الاستحواذ لعملاء "سوفت وير إيه. جي" القدرة على مكاملة تطبيقاتهم المؤسسية وغيرها القائمة على تكنولوجيا الحوسبة السحابية وأجهزتهم النقالة من خلال منصة تراسل شاملة فريدة من نوعها.

 


 وبات بإمكان العملاء الآن بث كميات كبيرة من البيانات الأساسية إلى الموظفين والعملاء والشركاء في كل مكان وعلى أي قناة وإلى أي جهاز. ويعد ذلك خطوة هامة في تنفيذ استراتيجية "سوفت وير إيه. جي" المتعلقة بإدارة البيانات الضخمة. وتدعم تقنية "ماي-تشانلز" معايير التراسل الحديثة مثل MQTT وHTML5/webSockets.

 

إن وجود وسيط شامل للتراسل هو أمر أساسي لتوفير تكامل سريع ضمن بيئة "تطبيقات بلا حدود" (applications without boundaries) الناشئة. وتحتاج المؤسسات المهتمة بإجراء اتصالات آمنة وفورية مع الجهات المعنية ضمن المؤسسة أو عبر الإنترنت أو بيئة العمل السحابية أو الأجهزة النقالة، إلى أداء سلس دون عوائق من خلال منصة تراسل واحدة. وفي نفس الوقت، يوفر النمو الهائل في حجم البيانات فرصة كبيرة للمؤسسات التي يمكنها استخلاص وتوزيع معلومات الأعمال الحيوية بشكل فوري، حيث يعد تحليل هذا الكم الكبير من البيانات من أي مصدر ونشر النتائج لآلاف العملاء، عامل نجاح كبير للشركات. كما أن إنجاز هذا الأمر بتكلفة معقولة وبطريقة متدرجة يتطلب امتلاك مثل هذه المنصة الشاملة.

 

وقال الدكتور ولفرام جوست، مدير تكنولوجيا المعلومات في شركة "سوفت وير إيه. جي": "تعد عملية الاستحواذ هذه جزءاً لا يتجزأ من استراتيجيتنا، حيث ستتيح لعملائنا ميزة تنافسية كبيرة من حيث الأداء الذي سيطرأ على اتصالاتهم المؤسسية الداخلية والمرونة وقابلية التدرج التي يتيحها تبني قنوات جديدة لتوصيل المعلومات بشكل فوري للعملاء في الخارج. وستلعب هذه التقنية دوراً أساسياً في تطبيق العملاء وبشكل ناجح ومنخفض التكاليف لاستراتيجياتهم المتعلقة ببيئة العمل السحابية وإدارة أحجام البيانات الكبيرة والتطبيقات النقالة".

 

من جانبه، قال ماركو غيرازونيس، النائب الأول لرئيس شركة "سوفت وير إيه. جي" في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا: "نلتزم بمواصلة توسيع نطاق عروضنا الأساسية وإضافة المزيد من القيمة فيما يتعلق بخدماتنا ومنتجاتنا. وتعد عملية الاستحواذ على "ماي-تشانلز" خطوة مهمة في هذا الإتجاه كونها تدعم خطط النمو لعملائنا في منطقة الشرق الأوسط. ونحن الآن في وضع قوي يؤهلنا توفير حلول قوية منخفضة التكلفة يمكن أن تساعد العملاء على تحقيق التميز في أعمالهم".

 

وقال بول برانت، المدير التنفيذي لشركة "ماي-تشانلز": "بدا واضحاً منذ بداية محادثاتنا مع "سوفت وير إيه. جي" أن دمج تقنية "نيرفانا" ضمن مجموعة المنتجات الحالية لشركة "سوفت وير إيه. جي" كان أمراَ منطقياً تماماً. وأنا على ثقة من أن عملية الاستحواذ والتكامل التكنولوجي فيما بعد ستكون أمراً منطقياً أيضاً لعملائنا وعملاء شركة "سوفت وير إيه. جي". كما أن تكامل محفظتي منتجاتنا سوف يسهم في فتح العديد من مجالات الاستخدام التي ستكون ذات أهمية كبيرة لعملائنا".

 

تعد تقنية "نيرفانا" من "ماي-تشانلز" منتج برمجي بيني للتراسل يتيح بث البيانات بشكل ثنائي الإتجاه بين أي مجموعة من الأنظمة/العملاء الداخلية والخارجية. كما توفر هذه التقنية منصة تراسل قادرة على بث مئات آلاف الرسائل إلى عدة آلاف من العملاء في غضون أجزاء من الثانية.

 

وتسعى "سوفت وير إيه. جي" إلى اعتماد قدرة التشغيل المتداخل لتقنية "نيرفانا" مع مجموعة "ويب ميثودس" (webMethods) ليتزامن ذلك مع إطلاق تقنية "نيرفانا 7" (Nirvana 7) في الربع الثاني من العام الجاري. أما الإصدار المتكامل الأول فمن المقرر أن يطلق في الربع الأخير من العام الجاري، الأمر الذي سيمنح العملاء فرصة الاختيار من ضمن مجموعة خيارات للتراسل عبر تطبيقات منصتهم المتكاملة "ويب ميثودس".