لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 19 Jun 2016 07:29 PM

حجم الخط

- Aa +

المصارف السعودية تؤكد عدم إسقاط ديون البنوك إنما إعادة الجدولة

المصارف السعودية تؤكد عدم إسقاط ديون البنوك إنما إعادة الجدولة ضمن شروط معينة رداً على مطالبات مواطنين بإعفائهم من القروض البنكية وآخرون طالبوا بإعفاء القروض عن بعض فئات المجتمع

المصارف السعودية تؤكد عدم إسقاط ديون البنوك إنما إعادة الجدولة

أعلن الأمين العام للجنة الإعلام والتوعية المصرفية في المصارف السعودية إن بنوك المملكة لا تسقط الديون ولكن يمكن النظر في إعادة جدولة السداد بشروط تفهماً للصعوبات المالية الطارئة التي يمر بها العميل في فترات مؤقتة وفي حال التحقق منها وتتعامل معها حسب ما تستدعي الحاجة وبما يكفل حقوقها وسداد التزامات العميل.

 

ونقلت صحيفة "عين اليوم" السعودية عن طلعت حافظ إن البنوك تتعامل مع تلك الحالات الخاصة، وتنظر لكل حالة على حدة، مراعية في ذلك الظروف الشخصية لكل عميل؛ لأن الحالات تختلف حتى لو كانت بينها عوامل مشتركة، ولا يمكن أن تكون هنالك معالجة جماعية بسبب اختلاف الظروف المالية للعملاء، كما أن الإعفاء من السداد في البنوك ليس متاح، ولكن يمكن النظر في إعادة جدولة السداد كون سداد الالتزامات المالية التي على العميل حق للبنك وفقًا لشروط التعاقد ومنح القرض في الأساس.

 

وقال "حافظ" إن البنوك في هذا الوقت تتفهم الظروف الصعبة للعميل والتي يمكن أن تؤدي إلى تعثره، وتكون في الأساس خارجة عن إرادته، لذلك تتعاون مع العملاء وتساعدهم على تخطي الظروف المالية الصعبة ذات الطبيعة الطارئة من خلال إعادة الجدولة وليس من خلال الإعفاء من السداد أو إسقاط الدين.

 

ومن جانب آخر، قال عبدالعزيز الناصر المتحدث الرسمي للبنك السعودي للتسليف والادخار، الحكومي، إن الإعفاء من القروض لا يمكن إجراؤه إلا بأمر من المقام السامي.

 

وجاءت تصريحات المسؤولين السعوديين بعدما كرر عدد من المواطنين مطالباتهم بإعفائهم من القروض البنكية، وآخرون طالبوا بإعفاء القروض عن بعض فئات المجتمع.

 

وبحسب تصريح سابق لـ "حافظ"، فإن نسبة المقترضين لإجمالي السعوديين في المملكة من البنوك المحلية تصل إلى 15 بالمئة.