لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 3 Apr 2017 08:21 PM

حجم الخط

- Aa +

إطلاق أكبر بنك في الإمارات

الإمارات تشهد إطلاق أكبر بنك في الدولة وأحد أهم المؤسسات المالية في العالم

إطلاق أكبر بنك في الإمارات

عقب اكتمال المتطلبات القانونية لعملية الاندماج بين بنك الخليج الأول (FGB) وبنك أبوظبي الوطني (NBAD) في الأول من أبريل/نيسان 2017، بدأ الكيان المصرفي الجديد تداول أسهمه أمس الأحد في سوق أبوظبي للأوراق المالية (ADX) المالية تحت رمز التداول "NBAD"

 

ووفقاً لبيان تلقى أريبيان بزنس نسخة منه، أعلن مجلس إدارة البنك بأن الكيان المصرفي الجديد سيحمل اسم "بنك أبوظبي الأول"، بعد الحصول على موافقة الجهات التنظيمية والجمعية العمومية التي سيتم دعوتها لاحقاً للموافقة على هذا الاسم الذي يعكس الجذور العميقة والراسخة للبنك الجديد وخبراته الواسعة في المنطقة.

 

ويعتبر الكيان المصرفي الجديد أكبر بنك في دولة الإمارات العربية المتحدة، وأحد أكبر البنوك في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بأصول تزيد قيمتها عن 670 مليار درهم (180  مليار دولار).

 

الرئيس التنفيذي يقرع جرس افتتاح التداول في سوق أبوظبي

 

بدأ تداول أسهم البنك الجديد عقب احتفال رسمي أقيم في سوق أبوظبي للأوراق المالية، حيث قام عبدالحميد سعيد، الرئيس التنفيذي للبنك الجديد، بقرع جرس افتتاح التداول، بحضور عدد من أعضاء مجلس إدارة البنك الجديد والإدارة العليا لسوق أبوظبي للأوراق المالية.

 

وقال الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس الإدارة "مع توحيد اثنين من أكثر المؤسسات المالية نجاحاً في أبوظبي وإطلاق هذا الكيان المصرفي العملاق والأكثر قوة، نشهد اليوم بداية فصل تاريخي آخر في مسيرة دولة الإمارات العربية المتحدة، والذي يجسد رؤيتها المتمثلة بدفع عجلة التطور والازدهار على المدى الطويل. وكلنا ثقة بأن ’بنك أبوظبي الأول‘ سيخلق لأمتنا مزيداً من الفرص ويدعم تحقيق طموحات النمو لمساهمينا وعملائنا وموظفينا حول العالم".

 

من جانبه، قال عبدالحميد سعيد الرئيس التنفيذي للبنك الجديد "تشكل هذه اللحظة تحولاً تاريخياً لإمارة أبوظبي والمنطقة والعالم، وامتداداً لمسيرة البنكين التي تعود جذورها إلى حوالي 50 عاماً مضت. وأنا فخور جداً بالإعلان عن اكتمال اندماج بنك الخليج الأول وبنك أبوظبي الوطني بنجاح، حيث وحدنا قوة البنكين واتحدنا لخلق أكبر بنك في دولة الإمارات وأحد أهم المؤسسات المالية في العالم، برأس مال يبلغ 10.9 مليار درهم، وإجمالي أصول تزيد قيمتها عن  670 مليار درهم، وحقوق ملكية تصل إلى 98 مليار درهم وقيمة سوقية تبلغ حوالي 111 مليار درهم".

 

وأضاف "باعتبارنا البنك الأكبر والأقوى؛سيكون لدينا القدرات المالية والخبرات الواسعة وشبكة العلاقات الدولية اللازمة لنضع عملائنا على رأس قائمة أولوياتنا، وذلك من خلال توفير مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات والحلول المصرفية التي ستساهم في تحقيق أرباح قوية وعوائد متزايدة لمساهمينا. ويؤرخ قرع جرس افتتاح التداول اليوم في سوق أبوظبي للأوراق المالية انطلاق رحلة جديدة من النمو معاً لأجل أمتنا وعملائنا وموظفينا ومجتمعاتنا التي نعمل من خلالها".

 

وقال راشد البلوشي، الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية "إن الاندماج بين بنكي والخليج الأول وأبوظبي الوطني يشكل نقطة تحول جديدة  نحو تأسيس أكبر كيان مصرفي في دولة الإمارات وأحد أكبر البنوك في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا".

 

وأضاف "أن بدء التداول على سهم الكيان المصرفي الجديد سينعكس بآثاره الإيجابية على التعاملات في سوق أبوظبي للأوراق المالية خلال الفترة القادمة وسيجذب إليه المزيد من المستثمرين سواء المحليين أو الأجانب، الأفراد أو المؤسسات".

 

ونوه إلى أن السوق أنجز بكل حرفية كافة الإجراءات المتعلقة بسجل المساهمين في الكيان المصرفي الجديد بناء على الآلية التي جرى بموجبها الاندماج.

 

الإدارة العليا للبنك الجديد

 

وسيقوم فريق الإدارة العليا للبنك الجديد الذي يمتاز بكفاءته وخبراته الواسعة والذي يضم مجموعة من الكفاءات من كلا المؤسستين الماليتين، بتنفيذ خطة البنك الإستراتيجية بنجاح لتعزيز عوائد العملاء والمساهمين ضمن مختلف قطاعات الأعمال.

 

وسيعمل هذا الفريق تحت قيادة عبدالحميد سعيد، الرئيس التنفيذي للمجموعة، ومساندة أندريه الصايغ، نائب الرئيس التنفيذي للمجموعة، رئيس قطاع الخدمات المصرفية للمجموعات والخدمات المصرفية الاستثمارية بالإنابة.وسيضم فريق الإدارة العليا كلاً من:

 

- هناء الرستماني، رئيس الخدمات المصرفية للأفراد للمجموعة

 

- عارف شيخ، رئيس الخدمات المصرفية الدولية للمجموعة

 

- كريم قروي، رئيس الشركات التابعة، والإستراتيجية للمجموعة

 

- جيمس بورديت، رئيس الشؤون المالية للمجموعة

 

- خلف الظاهري، رئيس العمليات للمجموعة

 

-شيريش بايد، رئيس الائتمان للمجموعة

 

- أبهيجيت شودري، رئيس إدارة المخاطر للمجموعة

 

- بي كيه ميدابا، رئيس إدارة شؤون الموظفين للمجموعة

 

- مالكوم ووكر، رئيس التدقيق للمجموعة

 

- ذو الفقار علي سليمان، رئيس الاندماج للمجموعة

 

التوجه الاستراتيجي

 

وقد حدد مجلس إدارة البنك التوجهات الإستراتيجية للبنك وأولوياته الرئيسية للمرحلة القادمة، ودعا الإدارة العليا للعمل بموجبها وبما يتماشى مع طموحات أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة ورؤيتها التنموية.

 

وتعليقاً على التوجه الاستراتيجي للبنك،قال عبدالحميد سعيد "لقد بدأنا الآن وبشكل رسمي حقبة جديدة في مسيرتنا، مستندين بذلك إلى سجل النجاحات المتميزة التي حققها كلا البنكين خلال السنوات الماضية، كما سنسعى إلى تحقيق المزيد من الإنجازات الرائدة على صعيد دولة الإمارات العربية المتحدة والعالم. وستتمحور إستراتيجية البنك الجديد على بناء مكانته كمؤسسة رائدة في مجال الخدمات المالية، تضع عملائها على رأس قائمة أولوياتها، وتساهم في خلق أفضل قيمة لمساهميها، وتعزز مستويات الازدهار والنمو على الصعيدين الفردي والمؤسسي".

 

وأضاف "نسعى أيضاً لأن نصبح الخيار المفضل للعملاء المحليين في مجال توفير الاستشارات المتعلقة بإدارة الثروات في المنطقة، وأن نكون شريكاً حقيقياً لعملائنا في قطاع الشركات والاستثمارات المصرفية، وذلك بهدف تعزيز محفظتهم وزيادة أرباحهم. وبفضل شبكة فروعه العالمية المنتشرة في 19 دولة وخبراته وعلاقاته الممتدة في المنطقة،سيعمل البنك الجديد على تطوير أعماله الدولية بما يتيح لعملائنا القدرة على الوصول إلى الأسواق العالمية ويساهم في تيسير التدفقات المالية عبر العالم".

 

جدير بالذكر أنه منذ الإعلان عن عملية الاندماج في الثالث من يوليو/تموز 2016 ، فإن إجراءات الاندماج تجري بسلاسة وسهولة ووفقاً للخطط الموضوعة والمدد الزمنية المتفق عليها.