لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 6 Nov 2016 01:36 PM

حجم الخط

- Aa +

ارتفاع تصنيف دبي إلى المركز الثالث بين المدن الأكثر جاذبية لرواد الأعمال في العالم

ارتفاع تصنيف دبي إلى المركز الثالث بين المدن الأكثر جاذبية لرواد الأعمال في العالم، تفوقت على نيويورك وزيورخ وفرانكفورت ولندن

 ارتفاع تصنيف دبي إلى المركز الثالث بين المدن الأكثر جاذبية لرواد الأعمال في العالم

ارتفع تصنيف دبي إلى المرتبة الثالثة بين المدن الأكثر جاذبية لرواد الأعمال في العالم 2016 بحسب استبيان شبكة اللاينس العالمية لريادة الأعمال، وذلك بالمقارنة مع  المرتبة الخامسة في النسخة السابقة من الاستبيان للعام 2014 والذي يصدر كل عامين.

وأشار 15.3 % من إجمالي 755 رائد أعمال شاركوا في نسخة العام 2016 من الاستبيان إلى أن دبي مدينة تتمتع بجاذبية لأصحاب الشركات الناشئة والمشروعات المتوسطة والصغيرة، مقارنة مع 13 % في استبيان العام 2014.

وحافظت سنغافورة على صدارتها في المرتبة الأولى بعد أن اختارها  16.8 % من رواد الأعمال كأكثر المدن جاذبية، وجاءت هونغ كونغ ثانياً بنسبة 16 % بعد أن ارتفعت بتصنيفها من المرتبة السادسة في استبيان 2014، وبذلك تتفوق دبي في جاذبيتها لرواد الأعمال على العديد من المدن العالمية الأخرى ومن ضمنها نيويورك التي احتلت المرتبة الرابعة هذا العام بـ 11.8 % مقارنة بالمركز الثاني في استبيان 2014، تلتها زيورخ خامساً بـ 11 % ومن ثم لوكسمبورغ بـ 10 % في المرتبة السادسة و فرانفكورت سابعاً بـ 7 % ، وجاءت طوكيو في المرتبة الثامنة بـ 5.3 % و باريس تاسعاً بـ 4 %، فيما كانت لندن أكبر الخاسرين بعد أن تراجع تصينفها من المرتبة الثالثة عالمياً في 2014 إلى المرتبة العاشرة في 2016 بـ 2.8 %.

 

.

 

 

 

 

المصدر: استبيان شبكة اللاينس العالمية لريادة الأعمال

وشمل الاستبيان 755 من رواد الأعمال الذين يديرون شركاتهم انطلاقاً من فروع شبكة اللاينس العالمية لمراكز الأعمال في 24 دولة حول العالم ضمن 4 قارات وهي أمريكا الشمالية وأوروبا وآسيا وافريقيا، مع تنوع تخصصاتهم القطاعية بما يشمل تقنية المعلومات بشكل رئيسي بالإضافة إلى التجارة والخدمات بالإضافة إلى السياحة والضيافة والاستشارات.

وفيما يتعلق بالعوامل المهمة لشريحة المستطلعة آرائهم  حول اختيار كل مدينة ضمن قائمة المدن الأكثر جاذبية لرواد الأعمال والشركات المتوسطة والصغيرة، حافظ عدم وجود ضرائب على الشركات والمبيعات والدخل على الصدارة بين عوامل اختيار دبي بنسبة  44 %، وجاء موقع الإمارة الجغرافي الذي يتوسط أسواق وسط وغرب آسيا وافريقيا والشرق الأوسط ثانياً بين عوامل الجاذبية بنسبة 30 % واختار 16 % عامل البنية التحتية والخدمية المتطورة في دبي، فيما شكلت سهولة تأسيس ومزاولة الأعمال الدافع الأساسي لاختيار دبي من قبل 10 % من رواد الأعمال المشاركين في الاستبيان.

وضمن مؤشر سمعة المدن في القائمة، أشار  81 % ممن اختاروا دبي كأكثر المدن جاذبية لريادة الأعمال إلى أنهم زاروا الإمارة مرة واحدة على الأقل، سواء كانت للسياحة أو للأعمال أو لرحلات الترانزيت مقارنة مع 77 % في نسخة 2014، مما يعكس زيادة الإقبال على زيارة الإمارة، فيما أشار 19 % منهم والذين لم يزوروا الإمارة إلى انهم استقوا معلوماتهم عنها من وسائل الإعلام العالمية والتقارير الاقتصادية والسياحية بالإضافة إلى وسائل التواصل الاجتماعي وشبكات المعارف الشخصية أو تلك في محيط العمل.

ووفقاً للاستبيان، شكل الأوروبيون النسبة الأكبر من رواد الأعمال الذين اختاروا دبي، إذ شكلوا 42 % مقارنة مع 38 % في استبيان 2014، فيما حل رواد الأعمال الآسيويين في المرتبة الثانية بنسبة 32 %، وجاء أصحاب المشاريع المتوسطة والصغيرة من افريقيا ثالثاً بنسبة 15 %، وكانت نسبة افريقيا 5 %.

وتعليقاً على نتائج الاستبيان قال شريف كامل الرئيس الاقليمي لشبكة اللاينس العالمية لمراكز الأعمال في الشرق الأوسط وشمال افريقيا :"يوصل استبيان جاذبية المدن العالمية بالنسبة لرواد الأعمال تحليل ما يتطلع له أصحاب الشركات الناشئة  وتحديد المقومات المهمة بالنسبة لهم لتأسيس ونمو مشاريعهم وتحقيق طموحاتهم".

ولفت كامل إلى أن أبرز المتغيرات التي طرأت على نتائج الاستبيان تتمثل في اتفاع تصنيف هونغ كونغ إلى المركز الثالث عالمياً بعد أن جاءت في المركز السادس في استبيان العام 2014، فضلاً عن ارتقاء مرتبة دبي إلى الثالثة عالمياً مقارنة مع المركز الخامس، ولفت إلى أن انخفاض جاذبية لندن وهبوط تصنيفها في القائمة إلى المركز العاشر نتيجة طبيعية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وما يصاحبه من تداعيات سلبية على تنافسية البلاد وآفاقها الاقتصادية.

 

وفيما يتعلق بارتفاع تصنيف دبي ضمن المدن الأكثر جاذبية لرواد الأعمال في العالم قال كامل:"يأتي هذا الانجاز في ظل مسيرة التطوير المتواصل التي تلتزم بها دبي لتعزيز تنافسيتها والارتقاء بسهولة ممارسة الأعمال واستقطاب الاستثمار الأجنبي المباشر، حيث تستمر الإمارة في إطلاق مبادرات نوعية تنعكس إيجاباً على المناخ التجاري والاستثماري وتعزز ثقة مجتمع المال والأعمال المحلي والدولي في الآفاق الواعدة للاقتصاد الوطني".

وأشار إلى أن دبي تنافس بقوة على خارطة الأعمال العالمية، وذلك بفضل الارتقاء المستمر بالبيئة التشريعية والبنية التحتية المادية والخدمية، فضلاً عن الفرص الواعدة التي تبرز باستمرار بفضل المبادرات والخطط الحكومية النوعية التي تشكل الحافز الأكبر لنمو الاقتصاد المحلي والارتقاء بجاذبيته الاستثمارية لمختلف شرائح الشركات العاملة في شتى المجالات والقطاعات والتخصصات".

وأوضح كامل أن الاستبيان حرص على رصد وتحليل مقومات كل مدينة بنظر المشاركين في الاستبيان وفقاً لاختياراتهم، وبرزت بيئة الأعمال الخالية من الضرائب كأبرز مقومات دبي، وتحتل هذه الميزة أولى اهتمامات مختلف المستثمرين ومن ضمنهم رواد الأعمال، حيث يساعد العمل التجاري دون وجود ضرائب على تسريع عملية النمو وتعزيز الأداء بفترات أقصر نسبياً من البيئات الضريبية التقليدية، مما يحفز رواد الأعمال على التوسع أفقياً وعامودياً في مشاريعهم ويساعدهم على تحقيق مستويات أعلى من العوائد والأرباح.

وأضاف كامل :"باتت دبي مرادفاً للريادة والطموح، إذ تلهم انجازاتها المحققة في فترة زمنية قصيرة نسبياً رواد الأعمال والشباب في مختلف أنحاء العالم، وتوفر الإمارة فرصاً متنوعة للمستثمرين والشركات لا ترتبط فحسب بالقطاعات الاقتصادية التقليدية، بل في قطاعات الاقتصاد الجديدة مثل تقنية المعلومات والطاقة المستدامة وغيرها الكثير، حيث تستبق الإمارة أحدث التوجهات العالمية وتطلق مبادرات متكاملة لتطوير وتحفيز نمو قطاعات وخدمات جديدة ومبتكرة.

المصدر: استبيان شبكة اللاينس العالمية لريادة الأعمال