لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 4 Jun 2015 11:48 AM

حجم الخط

- Aa +

بنك دبي الإسلامي يفوز بخمسة جوائز من "بانكر ميدل إيست" للقطاع المصرفي 2015

قام البنك بالفوز بجوائز "أفضل بنك إسلامي"، و"أفضل منظم للصكوك"، و"أفضل بنك إسلامي للخدمات المصرفية للأفراد" و"أفضل بنك للخدمات المصرفية المتميزة في دولة الإمارات العربية المتحدة" و"أفضل بنك للخدمات المصرفية الاستثمارية".

بنك دبي الإسلامي يفوز بخمسة جوائز من "بانكر ميدل إيست" للقطاع المصرفي 2015
عدنان شلوان، الرئيس التنفيذي في بنك دبي الإسلامي يتسلّم الجوائز.

أعلن بنك دبي الإسلامي، أكبر بنك إسلامي في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن فوزه بخمسة جوائز متميزة من "بانكر ميدل إيست للقطاع المصرفي" لعام 2015. وكدليل على موقع البنك الريادي في قطاع الخدمات المالية في المنطقة، نال بنك دبي الإسلامي جوائز "أفضل بنك إسلامي"، و"أفضل منظم للصكوك"، و"أفضل بنك إسلامي للخدمات المصرفية  للأفراد" و"أفضل بنك للخدمات المصرفية المتميزة في دولة الإمارات العربية المتحدة" و"أفضل بنك للخدمات المصرفية الاستثمارية". وقد تسلم الجوائز كبار مسؤولي البنك خلال حفل عشاء بهيج استضافه فندق أبراج الإمارات بتاريخ 27 مايو في دبي.

وتنظّم هذا الحفل سنوياً دار النشر "سي بي آي فاينانشال" CPI Financial، حيث تمنح جوائز "بانكر ميدل إيست للقطاع المصرفي" للمؤسسات المالية الأفضل أداءً في منطقة الشرق الأوسط ضمن مجموعة من الفئات. وتقوم لجنة من أبرز الخبراء في قطاع الخدمات المالية وقرّاء مجلة بانكر ميدل إيست وقاعدة المستخدمين المسجّلين على الموقع الإلكتروني باختيار المؤسسات المرشحة للفوز بهذه الجوائز. وتعد جوائز مجلة "بانكر ميدل إيست" من الجوائز الأكثر مصداقية في القطاع مع مشاركة الآلاف في التصويت على هذه الجوائز كل عام، بحسب بيان صحفي وصل أريبيان بزنس.

وبهذه المناسبة، قال د. عدنان شلوان، الرئيس التنفيذي في "بنك دبي الإسلامي": "على مرّ أربعين عاماً، بقي بنك دبي الإسلامي في قلب النمو الملفت الذي يشهده قطاع الخدمات المصرفية الإسلامية. ويشرّفنا اليوم أن نحظى بالتكريم لريادتنا غير المسبوقة في هذا المجال. إن هذه الجوائز لاتعكس فحسب إيمان السوق بتراثنا وخبرتنا في هذا القطاع الذي يشهد نمواً سريعاً، بل أنها تؤكد كذلك على تركيز البنك الدائم على الابتكار والتزامه بالجذور التي تأسس عليها كمؤسسة متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية. إن حصولنا على جائزة أفضل بنك إسلامي له معنى مميز هذا العام لتزامنه مع احتفالاتنا بالذكرى الأربعين ومع تحقيقنا لأفضل النتائج المالية في تاريخ البنك. ونظراً لقاعدة متعاملينا المتنامية والتقدم الهائل والتجدد المشهود ليس فقط في منتجات البنك بل أيضاً في جودة مستوى الخدمات كمبادرة البنك الذكي، نرى أن جائزة أفضل بنك إسلامي للخدمات المصرفية للأفراد تأتي لتعزز من ثقتنا في مجال نمو الأعمال المقدمة للأفراد واستراتيجية التطور المتبعة من قبل البنك".

وأضاف الدكتور شلوان: "تعتبر أسواق رأس المال الإسلامية من بين الأسواق الأسرع نمواً في القطاع المالي العالمي، ومن المعترف به عالمياً أن بنك دبي الإسلامي يعد خبيراً في هيكلة وتنظيم وتوزيع الصكوك ليس فقط في دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط بل على الصعيد الدولي أيضاً، ويتضح ذلك في نجاحات البنك مؤخراً في إندونيسيا وباكستان. إضافة إلى ذلك، فإن إصدارات سوق رأس المال الخاصة بنا في عام 2015 تؤكد على جذب البنك لمجموعة مختلفة من المستثمرين الدوليين، مع تغطية الاكتتاب في هذه الإصدارات، على الرغم من التحديات الموجودة في الأسواق العالمية."

وكان بنك دبي الإسلامي قد نال التكريم في وقت سابق من العام الجاري لخدماته المصرفية للأفراد في معرض جوائز "بانكر ميدل إيست للمنتجات المصرفية"، حيث فاز بجائزتَي "أفضل بطاقة إسلامية" و"أفضل صندوق أسهم في الخليج". وتميّزت قدرات البنك في تقديم الخدمات المصرفية الاستثمارية في جوائز "أفضل صفقات العام 2015" من مجلة "إسلاميك فاينانس نيوز"، فكانت من نصيبه جوائز "أفضل صفقة في باكستان"، و"أفضل صفقة مضاربة"، و"أفضل صفقة إجارة".