لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 28 Jun 2015 12:37 PM

حجم الخط

- Aa +

وزير المالية النمساوي:خروج اليونان من منطقة اليورو "أمر شبه حتمي الآن" والحسم يوم 5 يوليو موعد الاستفتاء

وزير المالية النمساوي:خروج اليونان من منطقة اليورو "أمر شبه حتمي الآن" والحسم يوم 5 يوليو موعد الاستفتاء

وزير المالية النمساوي:خروج اليونان من منطقة اليورو "أمر شبه حتمي الآن" والحسم يوم 5 يوليو موعد الاستفتاء

فيينا 28 يونيو حزيران (رويترز) - قال وزير المالية النمساوي هانز يورج شيلينج إن خروج اليونان من منطقة اليورو "يبدو أمرا شبه حتمي الآن" وسيحدث ذلك فقط إذا طلبت أثينا أولا الخروج من الاتحاد الأوروبي ووافقت الدول الأخرى على طلبها.


ودعت اليونان إلى استفتاء في الخامس من يوليو تموز حيث سيقرر الناخبون اليونانيون ما إذا كانوا سيقبلون شروط إنقاذ أكثر صرامة ترفضها الحكومة نفسها.

 

ونقلت صحيفة دي بريس النمساوية في نسخة الأحد عن شيلينج قوله "التداعيات بالنسبة لمنطقة اليورو لن تكون سيئة بقدر ما سيصيب اليونان. من الواضح أن دولة واحدة لا تستطيع تحت أي ظرف ابتزاز المفوضية الأوروبية ودول منطقة اليورو."

وسبق ذلك تصريح رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك إنه يجب أن تبقى اليونان جزءا من العملة الأوروبية الموحدة. وأضاف أنه على اتصال بزعماء الحكومة لمنع خروج أثينا من الاتحاد النقدي.

 

وقال على تويتر بعد رفض وزراء مالية منطقة اليورو تمديد قروض صفقة الانقاذ قبل تخلف اليونان عن سداد الديون يوم الثلاثاء إن"اليونان عضو في منطقة اليورو ويجب أن تبقى كذلك."

وأضاف بعد اجتماع وزراء مالية الدول الثمانية العشر الأخرى دون نظيرهم اليوناني في بروكسل "إننا على اتصال مع الزعماء لضمان تكامل دول منطقة اليورو التسعة عشر.

 

ووافق البرلمان اليوناني يوم الأحد على الاستفتاء الذي اقترحه رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس على خطة الانقاذ في الخامس من يوليو تموز ليضع اليونان بذلك على طريق نحو استفتاء أثار غضب الدائنين الدوليين وزاد من فرض خروج اليونان من منطقةاليورو.

وحصلت الحكومة بسهولة على نسبة الأصوات اللازمة لإجازة الاستفتاء وهي 151 صوتا.

ومن المقرر أن يصوت اليونانيون بشأن ماإذا كان يقبلون أو يرفضون أحدث شروط عرضها الدائنون على أثينا من أجل الإفراج عن مليارات اليورو في إطار صفقة إنقاذ.

ورد الشركاء الأوروبيون بشكل سلبي على إعلان الاستفتاء. ورفضوا السبت طلبا من تسيبراس لتمديد برنامج الانقاذ الحالي من أجل تغطية الفترة المؤدية إلى الاستفتاء. ويعني هذا الرفض أن من المحتمل أن تتخلف اليونان عن سداد دين رئيسي لصندوق النقد الدولي يوم الثلاثاء