لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 10 مارس 2020 05:30 م

حجم الخط

- Aa +

رسملة تستحوذ على منشأة للبحث والتطوير في أمريكا مقابل 61 مليون دولار

أعلن اليوم بنك رسملة المحدود للاستثمار (‘رسملة’) عن استحواذه على أحدث منشأة للبحث والتطوير في مدينة فيلادلفيا، بولاية بنسلفانيا، الولايات المتحدة الأمريكية مقابل 61 مليون دولار أمريكي.

رسملة تستحوذ على منشأة للبحث والتطوير في أمريكا مقابل 61 مليون دولار

أعلن اليوم بنك رسملة المحدود للاستثمار (‘رسملة’) عن استحواذه على أحدث منشأة للبحث والتطوير في مدينة فيلادلفيا، بولاية بنسلفانيا، الولايات المتحدة الأمريكية مقابل 61 مليون دولار أمريكي.

جرت عملية الاستحواذ على هذه المنشأة من قِبَل صندوق رسملة للدخل العقاري بأمريكا الشمالية، وفقا لبيان. 

تتميز المنشأة بموقعها الإستراتجي الواقع في قلب "نيفي يارد" Navy yard  في فيلادلفيا، إحدى متنزهات الأعمال المرموقة في شمال شرق الولايات المتحدة،  والمنشأة مؤجرة حصرياً لشركة أكزالتا كوتينج سيستمز Axalta Coating Systems، وهي شركة عالمية رائدة في مجال الدهانات العالية الجودة الخاصة بقطاع النقل والصناعة.

تُعد منشأة البحث والتطوير الممتدة على مساحة 175,000 قدم مربعة أحد مراكز الإبداع العالمية التابعة لشركة "أكزالتا" وواحدة من أضخم منشآت البحث والتطوير المتخصصة في الطلاء والدهانات العالية الأداء في العالم.

ومن جانبه صرح كبير المسؤولين التنفيذيين في رسملة، إريك سواتس قائلاً: "يسرنا أن نُعلن عن الاستحواذ على منشأة أكزالتا التي تُعد من الأصول العالية الجودة التي تُدِرُّ تدفقات نقدية قوية وثابتة. إننا نواصل توسيع نطاق محفظتنا الاستثمارية المتنوعة ودائمة النمو التي تضم أصولاً عالية الجودة، ونبحث باستمرار عن فرص لاستثمار 1 مليار دولار أمريكي إضافية في أمريكا الشمالية".

وأضاف قائلاً: "من أجل دعم هذا النشاط، نخطط لتوسيع نطاق بصمتنا الجغرافية في أوروبا والولايات المتحدة".

علاوة على ذلك، تخطط رسملة للاستحواذ على المزيد من الأصول في المملكة المتحدة وهولندا بعدما نجحت مؤخراً في بيع مركزين لوجستيين لشركة "أمازون" في دورتموند، ألمانيا بقيمة 155 مليون دولار أمريكي، مما ولَّد معدل عائد داخلي بنسبة 17% لمستثمريها.


تأسس بنك رسملة الإستثماري المحدود ("رسملة") في عام 1999. تعد رسملة مؤسسة رائدة في مجال إدارة الاستثمارات البديلة،   كما أنها تدير الأصول نيابةً عن المستثمرين المُقيمين في منطقة مجلس التعاون لدول الخليج العربية بما في ذلك: صناديق التقاعد، والشركات العائلية، والشركات والثروات والمؤسسات المالية. بنك رسملة الإستثماري المحدود هو شركة تابعة مملوكة كلياً، ويتخذ من مركز دبي المالي العالمي مقراً له (“DIFC”) وهو بنك خاضع لسلطة دبي للخدمات المالية (“DFSA”).