حجم الخط

- Aa +

الأحد 1 سبتمبر 2019 05:45 م

حجم الخط

- Aa +

أسعار الفائدة تواصل انخفاضها في السوق الإماراتي

تراجعت أسعار الفائدة إلى 256 نقطة أساس على التعاملات لأجل عام ولحقت بها في الاتجاه نفسه أسعار الفائدة على أجل لمدة ستة أشهر

أسعار الفائدة تواصل انخفاضها في السوق الإماراتي

واصلت أسعار الفائدة على التعاملات بالدرهم بين البنوك (الإيبور) تراجعها إلى مستويات جديدة منذ عدة أشهر، بحسب ما تظهره الإحصائيات الصادرة عن مصرف الإمارات المركزي.

وتراجعت أسعار الفائدة إلى 256 نقطة أساس على التعاملات لأجل عام ولحقت بها في الاتجاه نفسه أسعار الفائدة على أجل لمدة ستة أشهر، وبلغت اليوم مستوى 233 نقطة أساس بعدما تجاوزت حاجز 300 نقطة أساس في النصف الأول من العام الجاري.

وجاء التراجع في أسعار الفائدة على التعاملات بالدرهم بين البنوك عقب قرار الفيدرالي الأمريكي خفض الفائدة نهاية شهر يوليو الماضي، وخفض المصرف المركزي أسعار الفائدة المطبقة على شهادات الإيداع التي يصدرها بـمقدار 25 نقطة أساس، وذلك اعتباراً من الأول من أغسطس الماضي.

وتمثل شهادات الإيداع التي يصدرها المصرف المركزي للبنوك العاملة في الدولة أداة السياسة النقدية التي يتم من خلالها نقل آثار تغيير أسعار الفائدة إلى النظام المصرفي في الدولة.

وكانت أسعار الفائدة على التعاملات بالدرهم بين البنوك (الإيبور) سجلت ارتفاعات قياسية خلال العام الماضي، نتيجة سلسلة القرارات التي اتخذها مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي بشأن زيادة الفائدة على الدولار والتي وصلت إلى أربع مرات تقريباً.

يشار إلى أن آلية احتساب أسعار الفائدة على تعاملات الدرهم بين بنوك الإمارات تعتمد على الأسعار اليومية المعلنة لأكبر البنوك العاملة في الدولة، وذلك على أساس متوسط سعر الفائدة الذي تتقاضاه البنوك لإقراض أموال مضمونة إلى بنوك أخرى عاملة في الدولة .