أول صورة لـ مكة المكرمة بعدسة أول مصور عربي في لوفر أبوظبي

25 أبريل سيشهد أول عرض في اللوفر أبو ظبي للتصوير الفوتوغرافي وتعرض فيه صورة الكعبة من سنة 1881 للمصور المصري محمد صادق بيه الذي يعتبر أول مصور عربي
أول صورة لـ مكة المكرمة بعدسة أول مصور عربي في لوفر أبوظبي
الثلاثاء, 16 أبريل , 2019

يطلق متحف اللوفر أبوظبي معرضه الدولي الأول تحت عنوان “العالم بعدساتهم: أولى الصور الفوتوغرافية 1842 – 1896” اعتباراً من 25 إبريل الجاري وحتى 13 يوليو لتسليط الضوء على التطور الحاصل في مجال التصوير الفوتوغرافي خلال الأعوام الأولى من نشأته. و ستعرض صورة الكعبة التي التقطها محمد صادق بيه الذي يعد أول مصور عربي   (1832 ــ1902) وهو أيضاً أول من صوّر طرق الحج من المدينة المنورة إلى مكة المكرمة في عام 1861  وهو أيضا أول من صوّر السكان والحجاج والشعائر المقدسة في المدينتين. 

ويرتبط المعرض بصلة خاصة بمنطقة الخليج العربي أيضا، حيث يضم أول صور فوتوغرافية تم التقاطها في منطقة الشرق الأوسط، منها أوائل الصور الملتقطة للمملكة العربية السعودية واليمن بعدسة أوغست بارتولدي، وأول صورة فوتوغرافية مأخوذة لمكة بعدسة المصور المصري صادق بيه.. كما يسلط المعرض الضوء على صور تاريخية من الفليبين، منها أعمال بيدرو بيكون الذي التقط واحدة من أقدم الصور في البلاد.

ويسلط المعرض الضوء على كيفية التقاط الصور الفوتوغرافية لبعض المناظر الطبيعية والأشخاص لأول مرة كما أنه يعكس الطابع العالمي الذي يميز مجموعة متحف اللوفر أبوظبي إلى جانب المنهج الذي يتبعه في تنظيم المعارض والإشراف عليها والمتمثل في عرض المقتنيات حسب الموضوع والتسلسل الزمني .

ويهدف المعرض الذي يشارك بتنظيمه متحف اللوفر أبوظبي ومتحف كيه برانلي – جاك شيراك ووكالة متاحف فرنسا والمقدم برعاية بنك الشارقة إلى تتبع حركة انتشار التصوير الفوتوغرافي باعتباره شكلا من أشكال التوثيق وأداة لاستكشاف العالم وفهمه والتعرف على شعوبه، بالإضافة إلى كونه وسيلة للتعبير عن الذات .


ويضم المعرض – من خلال الصور التي التقطت في الأمريكيتين وأفريقيا والشرق الأوسط وآسيا – تشكيلة مختارة واسعة من 250 صورة فوتوغرافية تاريخية تم التقاطها خلال الفترة الممتدة بين عامي 1842 و1896.


وقال معالي محمد خليفة المبارك رئيس دائرة الثقافة والسياحة بأبوظي.. “يعد التصوير الفوتوغرافي أحد أهم الوسائل التي ساهمت في توثيق تاريخ الشعوب وثقافات العالم المتنوعة، وحرصا منا على تقديم جزء من هذا التراث الإنساني العريق والملهم نقدم معرض “العالم بعدساتهم: أولى الصور الفوتوغرافية 1842 – 1896″ في متحف اللوفر أبوظبي، والذي يسرد القصص الإنسانية بتناغم”.


وأكد أن المعرض دليل آخر على ثراء المشهد الثقافي في إمارة أبوظبي، والتي تتميز بجمعها لثقافات العالم وفنونه، وهي وجهة ثقافية مميزة للزوار من مختلف أنحاء العالم.
من جانبه قال مانويل راباتيه، مدير متحف اللوفر أبوظبي” نتطلع إلى افتتاح أول معرض للتصوير الفوتوغرافي في اللوفر أبوظبي كجزء من موسمنا الثقافي – تبادل فتفاعل”.. مشيراً إلى أن معرض العالم بعدساتهم يكشف أولى الصور الفوتوغرافية 1842 – 1896 عن الدور الذي لعبه التصوير الفوتوغرافي في إتاحة مشاركة الصور من مختلف أرجاء العالم من خلال توثيق حياة الشعوب والبيئات التي ينتمون إليها.


 
ويفتح المعرض أبوابه أمام الجمهور اعتبارا من 25 إبريل ويستمر حتى 13 يوليو 2019.. علماً أن الدخول إلى المعرض مجاني ضمن تذكرة دخول المتحف وللأطفال ما دون سن 13 عاماً. وام

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج