الشارقة من ضمن خمس مدن هي الأكثر إبداعا في العالم

تسعى الشارقة بخطى حثيثة لتصبح مركزا للإبداع والثقافة والفنون في الإمارات، وقد أصبح المشهد الثقافي في الشارقة في السنوات الأخيرة يلقى اهتماما عالميا سطع نجمها ضمن المدن الأكثر إبداعا في العالم
الشارقة من ضمن خمس مدن هي الأكثر إبداعا في العالم
بواسطة أريبيان بزنس
السبت, 20 يوليو , 2019

شهدت خريطة الفنون في العالم تغيرات في الآونة الأخيرة، وسطع نجم مراكز ثقافية جديدة بعيدا عن المراكز المالية العالمية، ولا تخضع فنونها لتأثير تاريخ الفن الغربي. وسنعرض فيما يلي خمس مدن يستحق المشهد الإبداعي المزدهر فيها اهتماما عالميا.

مكسيكو سيتي
في الوقت الذي ينشغل فيه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإقامة الجدران وفرض الرسوم الجمركية، أصبح المشهد الإبداعي في العاصمة المكسيكية أكثر نشاطا وازدهارا من أي وقت مضى، وشهدت المدينة إقبالا منقطع النظير من الفنانين الباحثين عن فضاء للتعبير عن إبداعاتهم.

وحازت المدينة على لقب عاصمة التصميمات العالمية لعام 2018 من المنظمة العالمية للتصميمات، بسبب الطرز المعمارية الفريدة من نوعها والتصميمات الخلاقة في المدينة.

وتحتضن المدينة أيضا بيوت الأزياء العصرية والعملية، واشتهرت بالتصميمات الجديدة التي تصلح للجنسين. 

الشارقة

طالما كانت إمارتي أبو ظبي ودبي تخطفان الأضواء من إمارة الشارقة. لكن الفرصة أصبحت الآن مواتية لإمارة الشارقة لتتألق وتُسلط عليها الأضواء، ويعود الفضل في ذلك إلى الشيخ سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة المولع بالفن والشعر وعائلته الخلّاقة.

وتولت ابنته الصغرى الشيخة حور القاسمي، الفنانة التي حصلت على بكالوريوس من كلية سليد للفنون الجميلة في لندن، مسؤولية تنظيم بينالي (فعالية تقام كل عامين) الشارقة منذ 16 عاما.

وتسعى الشارقة بخطى حثيثة لتصبح مركزا للإبداع والثقافة والفنون في الإمارات، وقد أصبح المشهد الثقافي في الشارقة في السنوات الأخيرة حافلا بالفعاليات والمهرجانات الثقافية الأكثر تطورا، مثل فعاليات بينالي الشارقة للفن المعاصر وبينالي التصميم الغرافيكي، الذي دشن حديثا، ومهرجان الفنون الإسلامية.

وتعد مؤسسة الشارقة للفنون، التي تديرها حور القاسمي، مركزا للفن المعاصر في المنطقة، وتنظم المؤسسة أنشطة وبرامج على مدار العام، منها البينالي ومهرجان الأفلام وتمويل إقامة الفنانين المحليين والدوليين، ومهرجان أفلام تجريبية واستديوهات الفنانين وجزيرة النور للفنون.

وخصصت مؤسسة الشارقة للفنون جناحا دائما لمشروع "الغرفة الماطرة" الذي حقق شهرة كبيرة على موقع إنستغرام، وهو عمل فني تفاعلي أنجزه كل من هانس كوش وفلوريان أورتكراس، عام 2018، وثمة مشروعات أخرى دائمة يصممها فنانون قيد التنفيذ في الشارقة.

وصمم الفنان بالافي دين، مقهى "الراوي" الثقافي، وهو مكتبة ومطعم افتتح حديثا في إمارة الشارقة، وأصبح ملتقى جذابا للمصممين والفنانين في المدينة.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني العام الماضي، دُشن بينالي "فكرة" للتصميم الغرافيكي الذي تستضيفه مؤسسة "فكرة" وهي منصة ثقافية واستديو للتصميم الغرافيكي، واتخذ البينالي من مبنى بنك مهجور من السبعينيات مقرا له، ويشارك في البينالي 40 مصمما من 20 دولة.

ويقول الشيح سالم القاسمي، مؤسس البينالي، إن الشارقة تغيرت بوتيرة متسارعة في السنوات القليلة الماضية، ويوصي بزيارة منطقة مويلح بالقرب من المدينة الجامعية.

ويقول الشيخ القاسمي: "تقع المدينة الجامعية على أطراف الشارقة تقريبا، وقد غدت قلب المدينة النابض خلفا لمنطقة قلب الشارقة الساحرة".

وينصح بزيارة مركز مرايا للفنون ومركز "1971" للتصميم الفني المعاصر ومتحف الشارقة للفنون. أما عن الفنانين المبدعين في الشارقة، فينصح

بمشاهدة أعمال عمار كالو، مهندس معماري ومصمم، وعمار العطار، مصور فوتوغرافي، والفنان ناصر نصر الله. 

جدارية الشعلات 

بلغراد

بعد سنوات من الانقطاع عن الحركات الفنية والثقافية العالمية، عادت بلغراد إلى صدارة الفن المعاصر في أوروبا. وفي الوقت الذي تستعد فيه صربيا للانضمام للاتحاد الأوروبي، تسير عاصمتها بلغراد بخطى متسارعة لتصبح وجهة عالمية لهواة النوادي والملاهي الليلية، إذ اشتهرت بلغراد مؤخرا بحياتها الليلية الصاخبة الزاخرة بالحفلات والفعاليات التي تمتد من الفنون الشعبية إلى تيار الهيب هوب الصربي الجديد. فضلا عن أنها وجهة للمولعين بالطراز المعماري المجرد الذي يسمى بالعمارة الوحشية.

يقام في شهر أكتوبر/تشرين الأول بينالي الفن المعاصر في العاصمة الصربية بلغراد

وفي عام 2018، لفت بينالي "صالون أكتوبر" للفن المعاصر بالعاصمة بلغراد أنظار محبي الفنون في العالم، إذ استضاف الفنانة اليابانية يوكو أونو وعرض أعمال كوكبة من كبار الفنانين في العالم إلى جانب أعمال نخبة من الفنانين الصربيين.

وأصبحت الفضاءات التي يديرها فنانون حاضنة للمواهب الشابة وتتيح لهم الفرصة للشهرة العالمية. وفي الوقت نفسه أصبح مصنع "سيغلانا" المهجور مركزا لفن الشارع ببلغراد. 



داكار
ليس من المستغرب أن تكون أفريقيا القارة الأكثر شبابا في العالم، فإن 60 في المئة من سكانها تحت سن 25 عاما. لكن العاصمة السنغالية داكار، بفضل انتشار رياضة ركوب الأمواج طوال العام واهتمام شعبها بالشأن السياسي وازدهار مشهد الفن المعاصر، أصبحت في واجهة الصحوة الشبابية.

تقع داكار في أقصى غرب قارة أفريقيا وتعد معقلا للجيل الجديد من الفنانين والمصممين والطلاب. وستكون السنغال أول دولة أفريقية تستضيف دورة الألعاب الأولمبية للشباب في عام 2022.

ويعد بينالي "داك أرت"، الذي تأسس في عام 1989، أقدم بينالي في قارة أفريقيا، ويسلط البينالي الضوء على الفن المعاصر والأدب في أفريقيا مع التركيز على المعارض الحديثة في السنغال.

ويقام سنويا في شهر يونيو/حزيران أسبوع داكار للموضة الذي يستقطب اهتمام هواة وصانعي الموضة في العالم، ويشارك فيه أكثر من 30 مصمما، مثل سيلي رابي كين، مصممة الأزياء السنغالية، التي اشتهرت بالمزج بين الأزياء العملية والأقمشة التقليدية.

ودُشن متحف الحضارة السوداء في نهاية عام 2018، لتغيير نظرة العالم إلى التاريخ الأفريقي والأعمال الفنية الأفريقية المعاصرة من القارة وخارجها.  

بانكوك

يعيش أكثر من ثمانية مليون شخص في هذه المدينة التي تعشش فيها الفوضى ويخيم عليها التوتر السياسي. وظل المبدعون التايلنديون يقاومون الرقابة بالرقص والغناء والرسومات الجدارية والفن المعاصر والتصوير الفوتوغرافي. لكن جيلا جديدا من الفنانين والقائمين على المتاحف استجمع شجاعته ليجهر بمعارضته بطرق جديدة تمخض عنها حركة فنية ضد الطغيان.

وحققت مقاطع فيديو أغاني الراب الجديدة التي تنتقد الحكومة التايلاندية أكثر من 50 مليون مشاهدة على موقع يوتيوب، ولاقت أعمال فناني الشوارع، مثل أليكسفيس وهيديك ستينسيل، التي تحمل في طياتها معارضة سياسية صدى عالميا.

وأقيم أول بينالي فني في بانكوك عام 2018، وفي العام نفسه نظم الفنان التايلندي كوراكريت أرونانوندشاي مهرجانا للعروض ومقاطع الفيديو.

وانتشرت في المدينة معارض فنية عديدة، مثل معرض "سيتي سيتي"، كان لها الفضل في وضع بانكوك على خارطة الوجهات العالمية للباحثين عن الأعمال الفنية الآسيوية المعاصرة الأكثر تميزا. 

المصدر: موقع بي بي سي

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة