حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 23 أبريل 2019 11:15 ص

حجم الخط

- Aa +

المايكروفون يقتل شاعر مغربي

حصل "أخريف" على عدة جوائز محلية وعربية ، منها جائزة الشارقة للإبداع العربي عام2017 بقصة "حلم غفوة".

المايكروفون يقتل شاعر مغربي

لقي الشاعر المغربي محسن أخريف أول أمس مصرعه  بسبب صعقة كهربائية‎ عندما أمسك الميكرفون للتحدث إلى الجماهير بخيمة للندوات بمدينة تطوان للاحتفال بعيد الكتاب الـ21.

أخريف الذي كان رئيس رابطة أدباء الشمال بالمغرب، حاول تسليم المايكروفون لأحد الحاضرين لكنه أصيب بصعقة كهربائي بسبب الرطوبة فيه. 

ونقلت صحيفة الأخبار أن الراحل كان معروفاً بهدوئه وعلاقاته الطيبة مع الجميع، فقد جمع بين موهبة الكتابة وأخلاقها.
على صفحته، كتب القاص والإعلامي محمد شويكة: «من العبث أن يقتل ميكروفون يشتغل ببضع وحدات (ڤولتات) كهربائية مبدعاً». أما الشاعرة عائشة بلحاج فقد كتبت: «يوم حزين للثقافة المغربية. هل علينا أن نفقد شاعراً في ندوة لنطرح بجدية موضوع الظروف التي تقام فيها الأنشطة الثقافية في بلادنا؟»

وفارق الروائي المغربي الحياة على الفور ونقل جثمانه إلى المستشفى وفتح تحقيق في الحادث، بحسب صحيفة "النهار".

وكان الشاعر محسن أخريف الحاصل على الدكتوراه في أدب الرحلة وتحقيق التراث، أصدر أخريف منذ أيام قليلة ديوانه الشعري "مفترق الوجود"، وصدرت له عدة أعمال في الرواية والقصة والنقد والشعر.

وحصل "أخريف" على عدة جوائز محلية وعربية ، منها جائزة اتحاد كتاب المغرب للأدباء الشباب عام 2013 عن روايته "شراك الهوى"، وحصد المركز الثالث في جائزة الشارقة للإبداع العربي عام2017 بقصة "حلم غفوة".