مقتل نادل عربي بمطعم باريسي لأنه تأخر بإعداد طعام زبون

قتل زبون غاضب في أحد المطاعم قرب العاصمة الفرنسية باريس نادلا، بسبب "التأخير" في الحصول على شطيرة طلبها. وقالت وكالة "فرنس برس"، إن الزبون قتل النادل لأنه اضطر للانتظار بعض الوقت للحصول على الشطيرة التي طلبها.
مقتل نادل عربي بمطعم باريسي لأنه تأخر بإعداد طعام زبون
الأحد, 18 أغسطس , 2019

اتصل زملاء الضحية بالشرطة، بعدما أطلق الزبون عليه النار من مسدس في مطعم يقع في منطقة سانت دوني بضاحية نوازي لو غران، شرق باريس.

ونقلت تقارير صحفية أن شاب تونسي يدعى "فارس" و يبلغ من العمر 28 عاما أصله من مدينة جربة التونسية وهو من سكان باريس.

و ذكرت وسائل اعلام فرنسية أن "فارس" تعرض لاطلاق نار في المطعم (Le Mistral) الذي يعمل به بعد أن غضب زبون لأنه تأخر في اعداد "ساندويتش" له.

وباءت محاولات إنعاش النادل، البالغ من العمر 28 عاما، بالفشل، وتوفي في مكان الحادث.

وفرّ المسلح الذي قال شهود إنه فقد أعصابه "لأن شطيرته لم تجهز بسرعة كافية"، الأمر لم يرق له.  و ما تزال عمليات البحث عن القاتل متواصلة خاصة و أنه لاذ بالفرار فور إطلاقه النار.

ولفتت تقارير إلى أن الجريمة صدمت سكان الحي الذين تجمعوا خارج المطعم الذي افتتح منذ فترة وجيزة وكان يقدم الشطائر والبيتزا، وقال أحدهم إنه :" أمر لا يصدق، يقتل من أجل شطيرة!"

فيما أشار آخرون إلى ارتفاع معدلات الجريمة في المنطقة بسبب تعاطي المخدرات وتعاطي الكحول على الملأ.

وتناقل تونسيون نبأ الفاجعة على صفحاتهم على فيسبوك ونشرت الصورة أدناه التي يرجح أنها للضحية ويحاول المحرر التحقق من هوية صاحب الصورة.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة