بريطانيون يضربون نزلاء فندق اسرائيليين في قبرص بعد اغتصاب جماعي لفتاة

أوقف 12 إسرائيليا بقضية اغتصاب جماعي لسائحة بريطانية في قبرص
بريطانيون يضربون نزلاء فندق اسرائيليين في قبرص بعد اغتصاب جماعي لفتاة
الخميس, 18 يوليو , 2019

نقلت الصحافة العبرية أنباء عن تعرض سياح اسرائيليين للضرب من قبل بريطانيين بعد انتشار نبأ تعرض فتاة لاغتصاب جماعي من 12 شاب اسرائيلي كانوا في زيارة للجزيرة قبيل انضمامهم للخدمة العسكرية، وقاموا بتصوير اعتدائهم الجنسي على الفتاة وتظهرهم للقطات وهم يضحكون فيما كانت الفتاة تصرخ بحسب صحيفة سايبروس ميل القبرصية .

ولدى خروج الفتاة وهي تبكي وتصرخ بأنها تعرضت للاغتصاب هاجم بعض السياح البريطانيين الشبان الاسرائيليين وضربوهم فيما زعم بعض المتهمين أنهم تعرضوا للضرب على يد الشرطة القبرصية لكن الطبيب الشرعي لم يجد خلال فحصهم أي دليل على تعرضهم للعنف على يد الشرطة.

واعتقلت الشرطة القبرصية 12 شابا إسرائيليا في منتجع حتى استكمال  التحقيق في اغتصاب جماعي تعرضت له فتاة بريطانية في مدينة أيا نابا السياحية في جنوب شرق الجزيرة المتوسطية.

ووافق قاضي محكمة باراليمني (جنوب شرق) الذي مثل أمامه الإسرائيليون على طلب الشرطة توقيفهم قيد التحقيق لثمانية أيام، وفق ما نقل مراسل لوكالة فرانس برس.
وهذه هي المدة المطلوبة للمحققين لاستكمال تحقيقاتهم التي يمكن أن تفضي إلى اتهام "بالاغتصاب" و"الاغتصاب مع سبق العمد".

ومثل المشتبه فيهم الذين وصلوا وقد غطوا وجوههم بقمصانهم، أمام القاضي في جلسة مغلقة لأن أحدهم قاصر. وحضر أقرباء بعضهم.

وزعم المتهمون أنهم مارسوا الجنس مع الفتاة "برضاها وبكل الحب" ، فيما قالت الفتاة أن 11 شابا اقتحموا غرفة الشاب حين زارته في الفندق وذهبت معه لغرفته. 

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة