ارتفاع معظم بورصات الخليج بدعم من صعود عالمي

ارتفع صافي شراء الأجانب للأسهم السعودية في الأسبوع الأول من مارس إلى 985 مليون ريال (263 مليون دولار)، مسجلا أعلى مستوياته منذ الأسبوع المنتهي في 17 يناير
ارتفاع معظم بورصات الخليج بدعم من صعود عالمي
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 12 مارس , 2019

(رويترز) - ارتفعت معظم أسواق الأسهم الخليجية يوم الثلاثاء بدعم من الأسهم المالية والعقارية، في انعكاس لصعود الأسواق العالمية وسط آمال في إبرام صفقة تجارية بين الولايات المتحدة والصين وإحراز تقدم في انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي.

وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.2 في المئة، مع صعود سهم البنك الأهلي التجاري، أكبر مصرف في المملكة، واحد في المئة، بينما ارتفع سهم مجموعة سامبا المالية 1.1 في المئة.

ولا يزال المؤشر السعودي مرتفعا 7.8 في المئة منذ بداية العام، ليتفوق بذلك على أسواق خليجية رئيسية أخرى مع مضي مستثمرين كبار في السعودية قدما في صفقات وضخ أموال مجددا في سوق الأسهم، في ظل سعي المملكة لتجاوز أزمة مقتل الصحفي جمال خاشقجي.

وارتفع صافي شراء الأجانب للأسهم السعودية في الأسبوع الأول من مارس آذار إلى 985 مليون ريال (263 مليون دولار)، مسجلا أعلى مستوياته منذ الأسبوع المنتهي في 17 يناير كانون الثاني، بحسب ما قالته أرقام كابيتال.

وصعد سهم البابطين للطاقة والاتصالات 5.7 في المئة، بعدما أرست الشركة عقدا بقيمة 69.5 مليون ريال لتصنيع وتوريد هياكل معدنية.

وقفز سهم المتوسط والخليج للتأمين وإعادة التأمين التعاوني (ميدجلف) 6.3 في المئة، بعدما عين مجلس إدارة ميدجلف طارق بن عبد الله النعيم رئيسا تنفيذيا للشركة.

لكن سهم مجموعة عبد المحسن الحكير للسياحة والتنمية هوى 8.1 في المئة، بعدما تحولت الشركة لتسجيل خسارة صافية للعام بأكمله، لأسباب من بينها هبوط الإيرادات من مراكز الترفيه والفنادق التابعة لها.

وزاد مؤشر سوق دبي 0.3 في المئة، مع صعود سهم دبي للاستثمار 2.3 في المئة، بينما ارتفع سهم داماك العقارية 2.2 في المئة.

وارتفع مؤشر بورصة قطر 0.2 في المئة، بعد خمس جلسات من الخسائر. وزاد سهم قطر للوقود 1.6 في المئة، بينما صعد سهم صناعات قطر المنتجة لللبتروكيماويات القيادي 0.6 في المئة.

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.2 في المئة، مع هبوط سهم مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات) 0.5 في المئة.

وانخفضت أيضا أسهم البنوك، مع هبوط سهمي بنك أبوظبي الأول، أكبر مصرف في دولة الإمارات العربية المتحدة، ومصرف أبوظبي الإسلامي 0.2 في المئة لكل منهما.

وقالت وكالة موديز للتصنيف الائتماني إن من المتوقع أن تشهد البنوك في دولة الإمارات زيادة في خسائر القروض على مدى 12 إلى 18 شهرا قادما، حيث يؤدي هبوط أسعار العقارات وزيادة أسعار الفائدة إلى خفض تدفقات الأموال من المقترضين.

وزاد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.3 في المئة، مع صعود سهم السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار (سوديك) 7.4 في المئة، مسجلا أفضل مكسب يومي له منذ أبريل نيسان 2018.


اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج