السعودية: برنامج سكني يتيح الاختيار الإلكتروني لمخططات الأراضي المجانية

برنامج سكني التابع لوزارة الإسكان يتيح الاختيار الإلكتروني لمخططات الأراضي المجانية تشمل 46 ألف أرض في مختلف مناطق السعودية التي تعاني من أزمة إسكان
السعودية: برنامج سكني يتيح الاختيار الإلكتروني لمخططات الأراضي المجانية
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 17 يناير , 2019

أتاحت البوابة الإلكترونية لبرنامج "سكني" التابع لوزارة الإسكان السعودية خاصية اختيار المخطط السكني المناسب من قبل المستفيدين من الأراضي المجانية "المنح" وفق رغباتهم واحتياجاتهم.

وذكر بيان تلقى أريبيان بزنس نسخة منه أن ذلك يأتي "في إطار السعي الدائم إلى استحداث حلول إلكترونية تساعد في التسهيل على المواطنين المستحقين وتوفير المزيد من الخدمات الإلكترونية لهم، إذ وفّرت البوابة حتى الآن 27 مخططاً تتضمن أكثر من 46 ألف قطعة أرض مجانية، فيما سيتبعها المزيد من المخططات خلال الفترة المقبلة".

وأوضحت وزارة الإسكان في بيان صحافي اليوم الخميس أنها أنهت جميع الإجراءات الفنية المتعلقة بتفعيل الاختيار الإلكتروني للمخططات، إذ أصبح بإمكان المستفيد زيارة البوابة الإلكترونية لبرنامج "سكني" ثم اختيار "الحلول السكنية" ومن ثم الضغط على خيار الأراضي السكنية المجانية أو الدخول المباشر على الرابط (https://sakani.housing.sa/plans-map) واختيار المخطط المناسب وإكمال نموذج التسجيل قبل التوجه لاحقاً لزيارة الفرع وإنهاء الإجراءات الأخيرة للحصول على الأرض بعد إصدار الموافقات، مؤكدة أنها ستواصل تقديم كافة التسهيلات لمستفيديها من المواطنين بما يحقق تطلعاتهم.

وأظهرت الأرقام الصادرة من موقع "سكني" أن وزارة الإسكان اعتمدت 27 مخططاً سكنياً موزعة على مختلف المدن ومحافظات المملكة، منها خمسة مخططات سكنية جاهزة للبناء استكملت فيها أعمال البنية التحتية التي تشمل شبكات المياه والكهرباء والاتصالات والإنارة والأرصفة وسفلتة الطرق والمسطحات الخضراء والحدائق وغيرها، بالإضافة لتخصيص عدد من المواقع للمرافق الخدمية العامة.

واعتمدت الوزارة أيضاً 14 مخططاً سكنياً تجري عملية تسليمها للمستفيدين تباعاً بعد استكمال معظم أعمال البنى التحتية فيها، بالإضافة إلى اعتماد 8 مخططات سكنية تحت التطوير حالياً، في حين تعمل الوزارة على ضخ المزيد من المخططات السكنية خلال الفترة المقبلة، لتتيح للمستفيدين الحصول على مزيد من الخيارات عند اختيار الأرض المجانية.

وتوزعت المخططات السكنية على عدد من مناطق المملكة، إذ حظيت منطقة مكة المكرمة بستة مخططات تحوي نحو 13.105 أرضاً سكنية في كلاً من جدة ومكة ورنية والجموم، ومخطط في نجران يضم 7134 قطعة سكنية، فيما حظيت منطقة جازان بخمسة مخططات تضم نحو 6439 قطعة موزعة بين صامطة وصبيا وضمد وبيش والدرب، كما اعتمدت أربع مخططات بمنطقة الرياض بإجمالي 5930 قطعة أرض تتوزع بين الخرج والمجمعة والدوادمي والقويعية، وكذلك مخطط بالمدينة المنورة يضم 3404 أرض سكنية، ومخطط بحائل يحوي 2308 قطعة، وآخر بمنطقة تبوك يحوي 426 أرضاً سكنية، ومخططين في منطقة الجوف بـ 675 قطعة، وكذلك مخططين بمنطقة القصيم هما عين فهيد في الاسياح بـ 128 قطعة والنبهانية بـ 403 قطعة، ومخطط في حفر الباطن يضم 5521 قطعة أرض، وثلاثة مخططات في منطقة عسير بإجمالي 779 قطعة أرض.

وأوضحت الوزارة أن هذه الخطوات تأتي في إطار توفير خيارات أكثر للمواطنين تمكنهم من الحصول على المسكن الملائم الذي يلبي رغباتهم، بما يرفع من نسبة التملّك السكني إلى 60 بالمئة بحلول العام 2020 وإلى 70 بالمئة بحلول 2030 وفقاً لمستهدفات "برنامج الإسكان".

وكانت وزارة الإسكان خصصت نحو 583 ألف خيار سكني وتمويلي خلال العامين الماضيين من خلال برنامج سكني، كان نصيب الأراضي المجانية منها 157.296 قطعة أرض في مختلف مناطق المملكة، علماً أنها سلمت آلاف من القطع السكنية المجانية للمستفيدين خلال الفترة الماضية.

وأعلنت الوزارة وصندوق التنمية العقارية عن أسماء 200 ألف مواطن يمكنهم الاستفادة هذا العام من الخيارات المتنوعة التي يوفرها برنامج "سكني 2019"، والتي تتيح الوحدات السكنية الجاهزة ضمن مشاريع الوزارة والوحدات تحت الإنشاء بالشراكة مع المطورين العقاريين والأراضي المجانية والقروض العقارية المدعومة للاستفادة من شراء الوحدات الجاهزة من السوق، والبناء الذاتي لمن يملكون الأراضي، وتمويل القرض القائم.

وتعاني السعودية التي يبلغ عدد سكانها نحو 32 مليوناً من أزمة إسكان، وتوفير المساكن بأسعار مناسبة للمواطنين البالغ عددهم نحو 21 مليوناً -بينهم نسبة كبيرة من الشباب- هو أحد أكبر المشاكل الاجتماعية والاقتصادية التي تواجهها المملكة أكبر مصدر للنفط الخام في العالم.

وتستهدف رؤية السعودية 2030 معالجة مشكلة نقص المساكن المتاحة للمواطنين وزيادة نسبة تملك المساكن للسعوديين بواقع خمسة بالمئة على الأقل لتصل إلى 52 بالمئة بحلول العام 2020 من 47 بالمئة حالياً.

وعلى مدى السنوات الأخيرة، أنفقت الحكومة عشرات المليارات من الدولارات لحل مشكلة الإسكان لكن البيروقراطية وصعوبة الحصول على الأراضي اللازمة للمشروعات حالا دون توفير القدر الكافي من الوحدات السكنية في السوق.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة