حجم الخط

- Aa +

الأثنين 27 يناير 2020 11:45 ص

حجم الخط

- Aa +

الجمارك السعودية توضح: 50 علبة سجائر مسموح بها لكل مسافر وليس 100

نفت الهيئة العامة للجمارك السعودي تصريحات أحد مسؤوليها حول السماح للمسافرين الأفراد القادمين للمملكة عبر المنافذ السعودية بإدخال 100 علبة سجائر غير خاضعة للرسوم

الجمارك السعودية توضح: 50 علبة سجائر مسموح بها لكل مسافر وليس 100

نفت الهيئة العامة للجمارك السعودية صباح اليوم الإثنين التصريحات التي جاءت على لسان أحد مسؤوليها والمتعلقة بالسماح للمسافرين الأفراد القادمين للمملكة عبر المنافذ بإدخال 100 علبة سجائر (10 كروز) غير خاضعة للرسوم غير دقيق موضحة أن الكمية المسموح بها هي 50 علبة سجائر لكل مسافر.

وأكدت الجمارك السعودية عبر المركز الإعلامي عدم دقة المعلومات التي صرح بها سليمان التويجري نائب المحافظ للشؤون الأمنية والتعاون الدولي لصحيفة "الاقتصادية" أمس الأحد.

وقالت الجمارك في توضيح تلقته الصحيفة اليومية إن عدد السجائر المسموح بدخولها مع المسافرين الأفراد البالغين (18 عاماَ) والمعفاة من الرسوم الجمركية 200 سيجارة بواقع كرز واحد فقط، موضحة أنه تم السماح مؤقتاً باستحصال الرسوم الجمركية المستحقة والضريبة بحد أقصى ألف سيجارة ( ما يعادل 5 كرز).

وأضافت "ولم يتم تغيير كميات التبغ من الأنواع الأخرى ( المعسل 500 جرام، والسيجار 24) وما زاد عن هذه الكمية لا يسمح بدخولها ويحق للمسافر إعادة تصديرها خلال الفترة النظامية أو مصادرتها.

وختمت أنه سيتم العمل بذلك مؤقتاً حتى تلتزم شركات التبغ بما صدر من اللجنة المشكلة من عدة جهات حكومية لدراسة فحص الدخان الجديد الذي يؤكد فيه المدخنون أن صارت رديئة بعد تغيير شكل علب السجائر للجديد.

وجاءت توضيحات المركز الإعلامي بعد تصريحات أدلى بها أمس الأحد سليمان التويجري نائب محافظ الهيئة العامة للجمارك للشؤون الأمنية والتعاون الدولي قال فيها إنه "تم الاتفاق مع الجهات المختصة والمعنية كالهيئة العامة للغذاء والدواء ووزارة التجارة والاستثمار على السماح للأفراد بإدخال 10 كروز سجائر أو 100 علبة (باكيت) للشخص الواحد وذلك بهدف الاستهلاك الشخصي وغير معدة للبيع.