لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأثنين 6 يناير 2020 02:45 م

حجم الخط

- Aa +

فيديو: ما هو برنامج تمهير الذي يمنح 3 آلاف ريال للخريجين السعوديين؟

أطلقت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية برنامج التدريب على رأس العمل موجه للخريجين والخريجات السعوديين من الجامعات المحلية والخارجية تحت تمهير

فيديو: ما هو برنامج تمهير الذي يمنح 3 آلاف ريال للخريجين السعوديين؟

أطلقت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية السعودية برنامج تدريب على رأس العمل موجه للخريجين والخريجات السعوديين من الجامعات المحلية والخارجية تحت اسم (#برنامج_تمهير).

ويهدف برنامج تمهير، بحسب الموقع الإلكتروني لصندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، إلى تدريب الخريجين والخريجات السعوديين في المؤسسات الحكومية والشركات المتميزة في القطاع الخاص، ليتمكنوا من اكتساب الخبرات والمهارات اللازمة لإعدادهم وتهيئتهم للمشاركة في سوق العمل.

وبرنامج تمهير مُخصص للخريجين والخريجات الحاصلين على درجة البكالوريوس أو الماجستير أو الدكتوراه الذين لم يعملوا بأي وظيفة خلال الأشهر الستة الأخيرة.

الشورى السعودي يتجه لإقرار توصية تلزم وزارة العمل بتوطين ‏الوظائف القيادية

يعتزم مجلس الشورى إقرار توصية تلزم وزارة العمل ‏بوضع إستراتيجية لتوطين الوظائف القيادية في الأنشطة التي جرى توطينها

وقال خالد أبا الخيل المتحدث الرسمي باسم وزارة العمل والتنمية الاجتماعية إن برنامج (#تمهير) هو أحد برامج صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) -التابع لوزارة العمل- ويتميز هذا البرنامج بأنه يمنح الفرصة للخريجين والخريجات من الجامعات السعودية من الالتحاق بسوق العمل.

وزارة الإعلام السعودية تعلن وظائف شاغرة بالمرتبة 6 حتى 8

أعلنت وزارة الإعلام السعودية عن توفر عدد 23 وظيفة إدارية وهندسية وإعلامية وتقنية للرجال والنساء شرط أن يكون لائقاً صحياً ولا يتجاوز العمر 40 سنة

وأضاف "أبا الخيل" أن "هدف" يمنح مكافأة شهرية قدرها ثلاثة آلاف ريال (800 دولار) لهؤلاء المتدربين، وبالوقت نفسه يحصل أصحاب العمل على شباب وشابات سعوديين خريجين من الجامعات يستطيع مستقبلاً توظيفهم في هذه المنشآت.

وتعمل السعودية على إغلاق مجالات عمل مختلفة أمام الوافدين الذين يشكلون ثلث عدد السكان في ظل سعيها لتوفير فرص عمل للشباب السعودي، وخفض معدلات البطالة بين مواطنيها التي تقدر بحوالي 12 بالمئة. وتهدف خطة الإصلاح الاقتصادي التي أعلنتها المملكة في العام 2016 إلى توفير مليون وظيفة جديدة للسعوديين في قطاع التجزئة بالإضافة إلى مليون وظيفة في القطاع السياحي بحلول العام 2020.

ويعيش في السعودية، أكبر مصدر للنفط الخام في العالم، نحو 10 ملايين وافد معظمهم من آسيا وأنحاء أخرى من العالم العربي، ويعمل أغلبهم في وظائف متدنية الأجور ينفر منها السعوديون مثل بعض وظائف قطاع الإنشاءات والعمل في المنازل بينما تعمل نسبة قليلة في وظائف إدارية متوسطة ورفيعة المستوى.