لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 26 نوفمبر 2019 01:30 م

حجم الخط

- Aa +

فيديو: نجل حميدان التركي يستغيث بالعاهل السعودي

تركي حميدان التركي نجل الطالب السعودي المعتقل في السجون الأمريكية حميدان التركي يكشف عن إجراء والده عملية جراحية قبل 3 أيام ويستغيث بالملك سلمان بن عبدالعزيز لإنقاذ والده

فيديو: نجل حميدان التركي يستغيث بالعاهل السعودي

كشف تركي حميدان التركي نجل الطالب السعودي المعتقل في السجون الأمريكية حميدان التركي عن إجراء والده عملية جراحية قبل ثلاثة أيام بعد معاناة لمدة خمس سنوات من الإهمال الصحي داخل السجن الأمر الذي تسبب في تأخير العلاج.

وقال تركي التركي خلال مقابلة في برنامج "يا هلا" الذي يقدمه الصحافي السعودي مفرح عبر قناة روتانا خليجية، إن والده أجرى الجراحة بعد "الإهمال الصحي الذي واجهه في السجون تسبب في زيادة مشكلاته الصحية، وأجرى جراحة قبل يومين بعد إلحاح شديد وضغط من سفارة خادم الحرمين".

وأضاف " نحن على تواصل هاتفي متقطع مع الوالد".

وقال أيضاً، عن الفرص القانونية أمام والده للخروج من السجن، إن والده لديه وسيلتين قانونيتين للإفراج عنه أو يكون هناك ضغط سياسي من حكومة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود.

وأضاف "والدي قضى حكم 8 سنوات بعد التخفيف وبعدها قدمنا طلب إفراج مشروط، ورفض بعد تأجيله لعام آخر، وهذه هي الوسيلة الأولى للإفراج عنه. أما الثانية فهي إعادة المحاكمة بناءً على أدلة جديدة أو نقاط محددة يمكن أن تُثار".

وقال إنه متفائل جداً، حيث أعرب عن ثقته في الله وثقته في الأسباب عن طريق خادم الحرمين الشريفين، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، مشيراً إلى أن هناك جهوداً جبارة وتفاؤلاً بعد حصول أحد المساجين في أمريكا على إذن بنقله إلى السعودية.

وبشأن آلية التواصل بين العائلة والوالد، أكد أن والده هو من يتصل فقط وأنهم لا يستطيعون التواصل معه فهو الذي يتواصل عبر الهاتف سواءً في الإخبار عن شيء محدد أو المناسبات.

وأكد أن والده مريض سكر ويوجد آثار أمراض قلبية، موضحاً أن أخر تواصل بينهم كان قبل العملية وهذا كان قبل يومين، منوهاً "الوالد حميدان التركي مهما كان في كرب يبقى هو من يصبرنا ولسنا نحن".

السعودية تقرر توطين مهنة طب الأسنان

وزير العمل والتنمية الاجتماعية السعودي وبالشراكة مع وزارة الصحة يقرر توطين جميع مهن طب الأسنان في المنشآت التي يعمل بها أطباء أسنان

السعودية تستعين بـ 15 ألف جامع لمكافحة الفساد

الرياض تستعين بخطبة الجمعة في 15 ألف جامع لتعزيز قيم النزاهة ومكافحة الفساد في السعودية

وكانت السلطات الأمريكية اعتقلت حميدان التركي مع زوجته سارة الخنيزان، لأول مرة في نوفمبر/تشرين الثاني 2004، بتهمة مخالفة أنظمة الإقامة والهجرة، قبل أن يتم الإفراج عنه بعد فترة قصيرة، وتمت إعادة اعتقال التركي مجدداً في 2005 بتهمة اختطاف خادمته الإندونيسية وإجبارها على العمل لديه دون دفع أجرها وحجز وثائقها، وعدم تجديد إقامتها، وإجبارها على السكن في قبو غير صالح لسكن البشر، وحكم عليه بالسجن 28 عاماً.

وفي 2011، قررت المحكمة تخفيف الحكم عليه من 28 إلى 20 عاماً؛ وذلك لحسن سلوكه وتأثيره الإيجابي بحسب شهادة آمر السجن.

ويقول التركي وعائلته "إنه بريء من جميع التهم الموجهة إليه، وأنه تم تلفيقها بعد أن رفض العمل لصالح وكالة الاستخبارات الأمريكية ضد بلاده، وأمضى سنوات من عمره في السجن دون ارتكاب أي ذنب، تعرض خلالها لمعاملة سيئة في السجون ومحاولات اغتيال على يد مسجونين خطرين".

وقضية "التركي" من أكثر القضايا التي يتعاطف معها المجتمع السعودي، لأنه تمثل، بحسب كثيرين، قمة الظلم وتجسد الكراهية ضد المسلمين القادمين للولايات المتحدة في فترة ما بعد الحادي عشر من سبتمبر خصوصاً أولئك القادمين من المملكة العربية السعودية.

وكانت قضية حميدان التركي وجدت أيضاً دعماً سياسياً كبيراً من حكومة المملكة أيام العاهل السعودي الراحل الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود الذي التقى بأسرة التركي قبل سنوات وقال لهم حينها "لم أنسى ابني حميدان، فهو يشغل بالي طوال الوقت".

وكان التركي طالباً للدكتوراه أبتعثه قسم اللغة الإنجليزية في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية لتحضير الدراسات العليا في الصوتيات إلى جامعة دنفر بولاية كولورادو وحصل منها على درجة الماجستير بامتياز مع درجة الشرف الأولى قبل أن يتم القبض عليه قبل حوالي 15 سنة.