لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 13 نوفمبر 2019 02:30 م

حجم الخط

- Aa +

من هم أول 73 شخصاً حصلوا على الإقامة المميزة في السعودية؟

مركز الإقامة المميزة السعودية يعلن أن الدفعة الأولى من الحاصلين على الإقامة المميزة شملت عدداً من المقيمين داخل المملكة ومن خارجها عددهم 73 شخصاً من 10 دول عربية و9 أجنبية

من هم أول 73 شخصاً حصلوا على الإقامة المميزة في السعودية؟

أعلنت السعودية أخيراً عن الدفعة الأولى المكونة من 73 شخصاً يمثلون 19 جنسية تمكنوا من الحصول على الإقامة المميزة ممن استوفوا الشروط الخاصة بالنظام الجديد.

وأوضح مركز الإقامة المميزة، في بيان يوم الإثنين الماضي، أن الدفعة الأولى من الحاصلين على الإقامة المميزة شملت عدداً من المقيمين داخل السعودية، وآخرين من خارجها، وقد خضعت طلباتهم للدراسة والمعالجة طوال الأشهر الماضية، وذلك وفقاً لإجراءات المركز.

المستثمرين والأطباء الأكثر

وبلغ عدد الحاصلين على الإقامة المميزة في الدفعة الأولى 73 شخصا يمثلون 19 جنسية، وتنوعت فئاتهم بين مستثمرين وأطباء وراغبين في الاستقرار مع أسرهم، فيما لا تزال عمليات التدقيق والمعالجة مستمرة لبقية الطلبات.

وتلقى المركز، خلال الأشهر الماضية، آلاف الطلبات عبر منصته الإلكترونية من داخل المملكة وخارجها، وعملت فرق متخصصة من المركز على دراسة الطلبات والتواصل مع مقدميها، وضمان مطابقة الشروط واستيفائها، حسبما حدده نظام الإقامة المميزة.

وقال الرئيس التنفيذي لمركز الإقامة المميزة بندر العايد، "إن المملكة ترحب بالجميع سواء من الأشقاء والأصدقاء المقيمين في المملكة، أو الراغبين بالقدوم والعيش على أراضيها، كشركاء فاعلين في المجتمع السعودي، يشعرون بالاستقرار والأمان والرفاه، الذي تتمتع به المملكة بفضل الله، ثم بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين، إذ ستمكّن الإقامة المميزة حامليها من العيش في مجتمع حيوي مزدهر، مع حرية الاستثمار في قطاعات متعددة، وذلك في ظل النمو المتسارع للفرص التي تقودها البرامج التنفيذية لرؤية المملكة الطموحة".

وأوضح "العايد" أن عملية التقدم للحصول على الإقامة المميزة متاحة لأي شخص يستوفي الشروط ذات العلاقة، وذلك خلال المنصة الإلكترونية (سابرك) saprc.gov.sa، مؤكداً أن المركز مستمر في منح الإقامة المميزة لدفعات أخرى من المتقدمين، فور اكتمال معالجة طلباتهم، واستيفاء الشروط اللازمة.

وتنقسم الإقامة المميزة إلى قسمين؛ الأول إقامة مدى الحياة في السعودية، ويحصل عليها المتقدم بعد استيفاء الشروط النظامية، مع دفع مبلغ 800 ألف ريال (213 ألف دولار) لمرة واحدة، والقسم الثاني إقامة لسنة واحدة -قابلة للتجديد- وفق نظام الإقامة المميزة، ويحصل عليها المتقدم بعد استيفاء الشروط النظامية، ودفع مبلغ 100 ألف ريال (27 ألف دولار) في السنة الواحدة.

وجاءت الإقامة المميزة بكثير من المميزات أيضاً، ومنها امتلاك العقارات السكنية والتجارية والصناعية والعمل في منشآت القطاع الخاص والانتقال بينها، ومزاولة الأعمال التجارية، والانتفاع بعقارات، وإصدار تأشيرات زيارة للأقارب، واستقدام العمالة المنزلية، وامتلاك وسائل النقل الخاصة، بالإضافة إلى حرية الخروج والعودة للسعودية ذاتياً، ويتمتع حامل الإقامة المميزة بعدد من الحقوق، وعليه عدد من الواجبات. ومنها الانتفاع بالعقارات الواقعة في مدينتي مكة المكرمة والمدينة المنورة لمدة لا تتجاوز 99 عاماً.

لإقامة المميزة في السعودية

وكان مجلس الوزراء برئاسة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وافق في منتصف مايو/أيار الماضي على نظام إقامة خاص مماثل لأنظمة البطاقة الخضراء (الكرين كارد) المطبقة في دول أخرى وذلك بهدف جذب الأجانب الأثرياء وأصحاب المهارات العالية.

وقال وزير التجارة والاستثمار ماجد بن عبد الله القصبي، في مايو/أيار أيضاً، إن نظام الإقامة المميزة "سيعزز من التنافسية وسيمكن المملكة من استقطاب مستثمرين وكفاءات نوعية". وأضاف أن هذا النظام يحد من ظاهرة "التستر" أو الاقتصاد الخفي.

وأكد الوزير حينها أن "هذا (النظام) سيمكن بعض الإخوة غير السعوديين من ممارسة أعمالهم وفق الأنظمة الموجودة في المملكة وسيمكنهم من معاملتهم واستثماراتهم وشراء العقار السكني والتجاري والصناعي، وبالتالي يكون واضحاً أمام المجتمع التجاري هذا المستثمر ونحد من التستر ونحد من هذا الاقتصاد الخفي ويعيننا لبناء اقتصاد حقيقي واقعي".

ويعمل حالياً نحو عشرة ملايين مغترب ويعيشون في السعودية وفقاً لنظام الكفيل الذي يلزمهم بالعمل تحت كفالة صاحب عمل سعودي، ويشترط أن تصدر لهم تأشيرات خروج أو خروج وعودة إذا أرادوا مغادرة المملكة.