لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 02:00 م

حجم الخط

- Aa +

اسرائيل تغتال قياديين فلسطينيين في قصف متزامن على دمشق وغزة

الاحتلال الإسرائيلي يغتال القيادي في سرايا القدس بهاء أبو العطا

اسرائيل تغتال قياديين فلسطينيين في قصف متزامن على دمشق وغزة

اغتيل القيادي في سرايا القدس بهاء أبو العطا في غزة فيما نجا عضو المكتب السياسي لحركة "الجهاد الإسلامي" أكرم العجوري من محاولة اغتيال في العاصمة السورية فيما أسفر الهجوم الصارزخي عن مقتل نجله في هجمات متزامنة.

نقلت وكالة الانباء السورية سانا نبأ مقتل شخصين وإصابة 6 آخرين جراء استهداف معاد لبناء مدني قرب السفارة اللبنانية في منطقة المزة بدمشق.  وأضافت الوكالة أن وزير الداخلية تفقده الموقع الاستهداف  وأكد أ، استهداف معاد بعدة صواريخ للمبنى السكني ما تسبب باستشهاد عدد من المدنيين وجرح آخرين.  وأشار مراسل سانا من المكان إلى وقوع دمار كبير في المبنى وتحطم نوافذ الأبنية المجاورة وعدد من السيارات في الموقع. 

وكان المراسل أفاد باستهداف الجيش العربي السوري عند الرابعة والنصف فجراً لهدف معاد في سماء داريا بدمشق.  ونقلت تقارير أن الهجوم الصاروخي وقع بالقرب من السفارة اللبنانية بدمشق، حيث يقطن عضو المكتب السياسي لحركة "الجهاد الإسلامي" أكرم العجوري. ونجا العجوري من محاولة اغتيال في العاصمة السورية، أسفرت عن مقتل نجله، تزامنا مع اغتيال القيادي في "سرايا القدس" الذراع العسكري للحركة، بهاء أبو العطا في غزة فجر اليوم الثلاثاء.

وقالت حركة "الجهاد الإسلامي" إن محاولة الاغتيال في دمشق تمت بغارة إسرائيلية.   وأفادت روسيا اليوم بأن صوت انفجار عنيف سمع في دمشق تبعه انفجار ثان أقل شدة، وانقطع التيار الكهربائي عن المنطقة، وقال نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي إنه تم استهداف مبان بصاروخ معاد.

وتزامن ذلك مع استهداف غارة إسرائيلية قائدا ميدانيا كبيرا في حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية في استهداف نادر في قطاع غزة يوم الثلاثاء واتهمته بتنفيذ سلسلة من الهجمات عبر الحدود والتخطيط للمزيد. وأعلنت مصادر طبية ومسؤول في "حركة الجهاد الإسلامي" مقتل أحد القادة العسكريين البارزين للحركة مع زوجته في غارة جوية إسرائيلية فجرا، استهدفت منزله شرق مدينة غزة، وذلك بحسب وكالة الصحافة الفرنسية. وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه "استشهد القائد الكبير بهاء أبو العطا وزوجته في غارة صهيونية استهدفت منزله في حي الشجاعية".

ونعت مساجد عدة في غزة عبر مكبرات الصوت "القائد الكبير بهاء أبو العطا (أبو سليم)". وقالت وزارة الصحة في بيان "استشهد مواطنان بينهما سيدة واصيب ثلاثة آخرون في حي الشجاعية". وفي بيان آخر قالت وزارة الداخلية التابعة لـ"حماس" في غزة، إنها "تتابع تداعيات استهداف الاحتلال الإسرائيلي لأحد قادة المقاومة في حي الشجاعية فجر اليوم، وقد اتخذت الأجهزة الأمنية والشرطة التدابير اللازمة". ووفق شهود عيان، أطلق مسلحون عددا من الصواريخ من غزة تجاه المناطق المحتلة.