حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 5 نوفمبر 2019 11:15 ص

حجم الخط

- Aa +

تعرض 30 سعودياً للاحتيال ببيع شققهم في مزاد علني

30 مواطناً سعودياً في حي العوالي بمكة المكرمة يتفاجئون ببيع شققهم وممتلكاتهم في مزاد علني بعدما تعرضوا للنصب والاحتيال من قبل صاحب شركة بناء وبيع شقق التمليك

تعرض 30 سعودياً للاحتيال ببيع شققهم في مزاد علني

فوجئ 30 مواطناً سعودياً في حي العوالي جنوب شرق مكة المكرمة غرب المملكة ببيع شققهم وممتلكاتهم في مزاد علني بعدما تعرضوا للنصب والاحتيال من قبل صاحب شركة خاصة في بناء وبيع شقق التمليك.

وأصدرت محكمة التنفيذ بمكة المكرمة، بحسب صحيفة "عكاظ" السعودية، حكماً لصالح المواطنين الذين تعرضوا للخداع والاحتيال من صاحب الشركة بعدما تم عرض شققهم السكنية للبيع في المزاد العلني عقب مطالبات طالت المتهم الهارب.

وقررت المحكمة إبطال الرهن على المبنى السكني المباع شقق تمليك للمواطنين، وتبين أن الرهن حدث بعد ثلاث سنوات من بيع الشقق للملاك.

وكان المتضررون فوجئوا في وقت سابق بمكتب تثمين يقوم بتصوير بنايتهم، ويسأل عن مكوناتها وتفاصيلها، وتصدى له الملاك بسؤاله عن طبيعة مهمة المكتب، وأفادهم الموظف بأن صاحب البناية عليه مطالبات مالية وأن العمارة محجوزة للعرض في مزاد علني.

وقال المتضررون للصحيفة اليومية إن صاحب الشركة درج على بناء عمائر من خلال مساهمات الراغبين في تملك الشقق واستلام مبالغ منهم مقدماً على أن يتم استكمال المتبقي بعد الفراغ من البناء، وأضافوا أنهم سددوا مبالغ لصاحب الشركة، ووقعوا عقوداً رسمية مقابل أن يتولى المالك مهمة الإفراغ بالمحكمة، غير أنهم فوجئوا بمماطلته بحجة عدم انتهاء الإجراءات الرسمية في البلدية. وبعد مضي خمس سنوات من المطالبات، توارى المالك عن الأنظار هارباً إلى خارج المملكة.