الخارجية السعودية تنفي اتصالها بمواطنين ومقيمين وطلب أموال لقاء تصديق أوراقهم

وزارة الخارجية تلقت شكاوى من مواطنين سعوديين ومقيمين أجانب قالوا بأنهم تلقوا اتصالات من أشخاص أدعوا أنهم موظفين بالوزارة وطالبوهم بأموال مقابل توفير القبول الجامعي أو التصديق على الشهادات والأوراق الرسمية
الخارجية السعودية تنفي اتصالها بمواطنين ومقيمين وطلب أموال لقاء تصديق أوراقهم
بواسطة أريبيان بزنس
الإثنين, 07 أكتوبر , 2019

نفت وزارة الخارجية السعودية قيام موظفيها باتصالات هاتفية مع مواطنين ومقيمين يطالبونهم بدفع أموال لقاء تصديقهم على أوراق رسمية.

أوضحت وزارة الخارجية، بحسب وكالة الأنباء السعودية، أنه نظراً لتلقيها شكاوى من بعض المواطنين والمقيمين تفيد بتلقيهم اتصالات هاتفية من مجهولين يدعون بأنهم من موظفي الوزارة، يطلبون خلالها دفع مبالغ مالية مقابل توفير القبول الجامعي أو التصديق على الشهادات والأوراق الرسمية.

وأكد وكيل وزارة الخارجية لشؤون الدبلوماسية العامة السفير الدكتور سعود بن صالح كاتب أنه لا علاقة لوزارة الخارجية بتلك الاتصالات التي تهدف للنصب والاحتيال والاستيلاء على الأموال بطرق غير مشروعة.

وأضاف "كاتب" أن وزارة الخارجية تؤكد على المواطنين والمقيمين بضرورة الحذر من التجاوب مع مثل هذه الاتصالات، وأن الوزارة ستتخذ الإجراءات النظامية والقانونية كافة ضد تلك الممارسات المشبوهة. 

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة