وزارة العمل السعودية تبدأ بتطبيق قرار تحمل الدولة للمقابل المالي

وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تبدأ في تطبيق قرار مجلس الوزراء القاضي بتحمل الدولة لمدة 5 سنوات المقابل المالي المقرر على العمالة الوافدة عن المنشآت الصناعية المرخص لها بموجب ترخيص صناعي
وزارة العمل السعودية تبدأ بتطبيق قرار تحمل الدولة للمقابل المالي
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 01 أكتوبر , 2019

بدأت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية السعودية اليوم الثلاثاء في تطبيق قرار مجلس الوزراء القاضي بتحمل الدولة لمدة خمسة سنوات رسوم المقابل المالي المقرر على العمالة الوافدة عن المنشآت الصناعية المرخص لها بموجب ترخيص صناعي.

وقالت وزارة العمل، بحسب موقعها الإلكتروني، إنها ستبدأ "اعتباراً من اليوم الثلاثاء بتطبيق قرار مجلس الوزراء القاضي بتحمل الدولة لمدة خمسة أعوام المقابل المالي المقرر على العمالة الوافدة وفقا للفقرتين (1 ـ أ) و (2 ـ أ) من البند (ثانيا) من قرار مجلس الوزراء رقم (197) وتاريخ 23/3/1438 عن المنشآت الصناعية المرخص لها بموجب ترخيص صناعي وذلك اعتباراً من 1/10/2019".

وأوضحت الوزارة أن هذا القرار سيسهم "في تشجيع وتحفيز القطاع الصناعي على النمو ودعم الاقتصاد الوطني، وتحقيق مستهدفات التوطين بما يتوافق مع استراتيجيات وخطط وبرامج التوطين".

وأضافت أنه "سيتم التنسيق مع الوزارات المعنية؛ للإعلان عن آليات ومعايير الاستحقاق خلال ثلاثة أشهر".

وكان مجلس الوزراء السعودي قرر يوم الثلاثاء الماضي إعفاء العاملين الأجانب في القطاع الصناعي، أحد القطاعات الرئيسية المستهدف تنميتها، من الرسوم لمدة خمس سنوات؛ وذلك اعتباراً من اليوم الثلاثاء 1 أكتوبر/تشرين الأول 2019.

وكانت الحكومة السعودية فرضت قبل حوالي سنتين، في إطار مسعى لخلق الوظائف، رسوماً -تحت اسم المقابل المالي- على تشغيل الأجانب للتشجيع على توظيف المواطنين السعوديين. وتقول الشركات إن الرسوم ترفع تكاليف التشغيل بشكل كبير.

وفي فبراير/شباط الماضي، وافق العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على برنامج لتعويض بعض الشركات التي واجهت صعوبات في دفع الرسوم المتزايدة لتصاريح عمل الأجانب في العامين 2017 و2018 والتغاضي عن زيادات الرسوم لبعض العاجزين عن الدفع. وبحسب البرنامج، فإن الشركات التي لديها عدد من الموظفين السعوديين يزيد على أو يساوي عدد الأجانب هي فقط المؤهلة لذلك.

والقطاع الصناعي حيوي في مسعى ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لتنويع موارد اقتصاد أكبر مصدر للنفط في العالم وخلق ملايين الوظائف للشباب السعودي ضمن خطته الطموحة التي كشف عنها في 2016 وتحمل اسم "رؤية 2030".

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة