حجم الخط

- Aa +

الجمعة 20 سبتمبر 2019 03:30 م

حجم الخط

- Aa +

فيديو إعلاني لشركة ألبان يثير غضب السعوديين والكويتيين

شركة العثمان للإنتاج والتصنيع الزراعي (شركة ندى) تطلق فيديو إعلاني في اليوم الوطني للمملكة ولكنه يثير غضب كويتيين وسعوديين طالبوا بمقاطعة منتجات الشركة تحت هاشتاك مقاطعه منتجات البان ندي لأنهم اعتبروه مسيئاً للدين الإسلامي

فيديو إعلاني لشركة ألبان يثير غضب السعوديين والكويتيين

تسبب فيديو إعلاني لشركة ألبان سعودية تضمن عبارات حول قضايا دينية بغضب بين أوساط الكويتيين والسعوديين وخاصة المغردين منهما بعدما اعتبر قسم منهما أنه إعلان مسيء.

وتضمن الإعلان الترويجي المثير للجدل لشركة العثمان للإنتاج والتصنيع الزراعي (ندى) عبارات متقطعة بينها (الأغاني حرام، وقيادة المرأة للسيارة حرام، ودعوات لحفلات غنائية وعمل المرأة والاختلاط حرام) مترافقاً مع سكب اللبن في إناء، وذلك تحت عبارة (مهما كان توجهنا، ومهما اختلفت آراؤنا.. يجمعنا وطن واحد، ونستظل براية واحدة).

وأطلق مغردون هاشتاك لمقاطعة منتجات الشركة المعروفة بـ "شركة ندى" تحت اسم (#مقاطعه_منتجات_البان_ندي)، وطالبوا بتدخل السلطات الرسمية ليرد عليهم آخرون دافعوا عن مضمون الإعلان، وقالوا إنه يتطرق لقضايا مهمة ولم يسيء للدين.

ويحاول المنتقدون حشد السعوديين ضد شركة "ندى" من خلال تكثيف تغريداتهم التي تتضمن وسم المقاطعة، ولكن دعوات المقاطعة لم تلق دعم كثير من السعوديين الذين اعتبروا أن الإعلان لم يتضمن أي إساءة للدين أو قيم المجتمع السعودي المحافظ بطبيعته.

في حين كان المنتقدون في الكويت أكثر استياءً من نظرائهم السعوديين؛ حيث أعلنت بضع جمعيات تعاونية مقاطعتها لمنتجات الشركة بسبب تطرق إعلانها إلى قضايا شرعية بشكل اعتبروه مستفزاً. واستجاب عدد آخر من الشركات الكويتية إلى دعوات النشطاء بإيقاف التعاون مع هذه الشركة، ومقاطعتها بسبب "تعديها على الثوابت الدينية".

وكتب الناشط السعودي محمد اليحيا "بعيداً عن تدني جودة ألبان ندى وعن عدم قدرتها على منافسة المنتجات الأخرى وتكدسها في الرفوف، هنا إعلان ترويجي لهم، في رأيي أنه سيقضي على حصتهم المتدنية في السوق، إعلان سخيف يسخر من بعض الآراء الشرعية ويثير البلبلة ويسيء لفئة كبيرة من المجتمع السعودي".

وأبدى عدد من النشطاء السعوديين رضاهم عن مقاطعة الجمعيات الكويتية لمنتجات "ندى"، وطالبوا بمقاطعة الجميع هذه الشركة تعبيراً عن استيائهم من الإعلان الذي قالوا عنه إنه "متناقض وبعيد عن الوسطية أو تقبل الآخرين".

ودفع السجال الذي شهدته منصات التواصل الاجتماعي بشركة "ندى" إلى إصدار بيان قالت فيه "نأسف على الالتباس الذي حصل بسبب تغريدة اليوم الوطني، وبناءً على ذلك قررنا حذف الفيديو. كما نود أن نوضح أننا في شركة ندى نقف وبقوة مع الثوابت الشرعية واللحمة الوطنية بين كافة شرائح مجتمعنا. ونفخر بماضي وحاضر وطننا، ونتطلع إلى مستقبلنا المشرق بإذن الله".

وأضافت الشركة في بيانها "كما نؤكد على اعتزازنا بخدمة مملكتنا الحبيبة، واحترامنا لكافة الآراء فمهما اختلفت آراؤنا يجمعنا وطن واحد، ونستظل براية واحدة تحت قيادتنا الرشيدة".

وشهدت السعودية في السنتين الأخيرتين سلسلة من "الإصلاحات"، بينها السماح للمرأة بقيادة السيارة، واستصدار جواز سفر من دون إذن ولي الأمر وإقامة حفلات فنية وغيرها الكثير.