فيديو: لبناني يخطف إثيوبية رداً على خطف قريبه رجل الأعمال في بلدها

مواطن لبناني يدعى نزار جابر خطف خادمة إثيوبية اسمها درة رداً على اختطاف قريبه رجل الأعمال اللبناني حسن جابر في إثيوبيا
فيديو: لبناني يخطف إثيوبية رداً على خطف قريبه رجل الأعمال في بلدها
الأحد, 15 سبتمبر , 2019

أفادت تقرير أن مواطناً لبنانياً قام بخطف خادمة إثيوبية رداً على اختطاف أحد أقاربه في إثيوبيا وذلك قبل حوالي أسبوع وقام بإطلاق سراحها اليوم الأحد بعد التأكد من إطلاق سراح المختطف وهو رجل أعمال في الغابون.

وأكد الموقع الإلكتروني لتلفزيون "الجديد" اللبناني أن المواطن نزار جابر "قام باختطاف العاملة المنزلية أثيوبية الجنسية في منزله وأقفل عليها الباب، رداً على اختطاف قريبه حسن جابر في إثيوبيا" يوم الأحد الماضي.

وبعد إعلان الإفراج عن حسن جابر، الذي يُنتظر وصوله إلى الغابون، اليوم الأحد، ليعود من هناك إلى لبنان، نشر نزار جابر عبر صفحته على موقع فيسبوك مقطع فيديو يظهره والعاملة الإثيوبية دُرّة وهما يقومان بـ "كزدورة" في سيارته، معلناً أنه أطلق سراها وأخذها في نزهة، وقدم لها وردة.

وكانت إثيوبيا، بحسب تقارير لبنانية، تتكتم على مصير المختطف اللبناني، ورفضت التعاون مع لبنان والغابون حيث يقيم المختطف.

وأمهلت وزارة الخارجية والمغتربين اللبنانية في وقت سابق القنصلية الإثيوبية في بيروت، حتى يوم غد الاثنين لتقديم معلومات عن اختفاء المواطن حسن جابر في مطار أديس أبابا قبل اتخاذ إجراءات تصعيدية.

وذكر تقرير لصحيفة "الأخبار" أمس السبت أن متابعة اختطاف حسن جابر لم تنحصر بداخل لبنان. فالغابون أيضاً تقوم بجهود كبيرة، لمعرفة شيء عنه. أوقف جابر في إثيوبيا، التي كانت محطة عبور بين الغابون ولبنان، وكان يُسافر بجواز سفره الغابوني. هذا ما يبرر استنفار الدولة الإفريقية، التي تعتبر أنها تُتابع مسألة تخص أحد مواطنيها.

وأضافت الصحيفة الورقية أن مواقع إلكترونية للعدو الإسرائيلي تناولت حادثة الخطف مشيرة إلى أنه "مُتهم بالتعامل مع حزب الله" دون تقديم أي دليل في حين أصرت عائلة المخطوف في الأيام الأولى على رفض اتهام الموساد الإسرائيلي إلا أن الأداء الإسرائيلي إعلامياً، دفع العائلة إلى إبداء الشك في وجود دور للموساد. وأكدت مصادر عائلية أنه "لا يوجد أمامنا إلا خياران؛ أن تكون الموساد مسؤولة عن اختطافه، لوجود تشابه أسماء أو غيره، أو لاعتقادهم أن لحسن علاقة بحزب الله. والخيار الثاني، أن يكون ضحية وشاية متضرر منه ومن عمله".


اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة