حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 11 سبتمبر 2019 01:00 م

حجم الخط

- Aa +

مولات شهيرة في الرياض تعود وتمنع دخول العزاب

ما تزال كثير من الأسواق والمجمعات التجارية الكبرى في الرياض تحظر دخول العزاب في تناقض مع التوجيهات الرسمية التي تسمح للعزاب بدخول المولات

مولات شهيرة في الرياض تعود وتمنع دخول العزاب

أكد تقرير مطول أن أسواق ومجمعات تجارية (مولات) كبرى في العاصمة السعودية الرياض ما تزال تمنع دخول العزاب إليها في تناقض مع التوجيهات الرسمية قبل بضعة سنوات بالسماح لهم بالدخول.

وذكرت صحيفة "الوطن" المحلية ليل أمس الثلاثاء أن عدة مولات ومجمعات تجارية ما تزال تمنع دخول الشباب إليها، لتعيد بذلك العبارة الشهيرة (ممنوع دخول العزاب) التي كانت سائدة لعقود، رغم أن الجهات المعنية في بعض المدن ومنها الرياض أصدرت قبل بضع سنوات قراراً بالسماح للعزاب بالدخول بشرط الالتزام بالآداب العامة واللبس اللائق.

وأكدت الصحيفة اليومية أن هذه القرارات الارتجالية أحدثت تذمراً لكثير من الشبان خاصة أنها لا تستند لقانون محدد يسري على الجميع، حيث إن غالبية المدن السعودية تسمح بدخول العزاب، وكذلك في بعض المجمعات والحدائق، مما يؤكد أن قرار المنع يتخذ حسب أهواء القائمين على تلك المواقع وليس وفق نظام موحد.

وحاولت الصحيفة الوصول للمسؤولين عن قرار المنع في أحد المولات إلا أنها لم تجد سوى إجابة واحدة "توجيهات وتعليمات الإدارة ونحن ننفذها"، في حين قال الحساب الرسمي للمجمع على موقع تويتر إنه بحسب توجيهات الإدارة فإن المجمع يمنع دخول العزاب في عطلة نهاية الأسبوع فقط، التي تكون مقتصرة على العوائل، فيما يستقبل العزاب في باقي الأيام الأخرى.

وكان الأمير الراحل سطام بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة الرياض سمح في مارس/آذار 2012 بدخول الشباب العزاب الأسواق والمجمعات التجارية بعد أن كانت حكراً على العائلات وذلك ضمن مجموعة أعراف كثيرة في السعودية التي تعد أكثر المجتمعات الإسلامية محافظة.