السعودية تسعى لشراء القمح من الخارج

المؤسسة السعودية العامة للحبوب تسعى لشراء 595 ألف طن من القمح في مناقصة عالمية هي الأولى التي تسمح بتقديم عروض للقمح من منطقة البحر الأسود
السعودية تسعى لشراء القمح من الخارج
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 05 سبتمبر , 2019

(رويترز) - قالت المؤسسة السعودية العامة للحبوب اليوم الخميس إنها تسعى لشراء 595 ألف طن من القمح في مناقصة عالمية هي الأولى التي تسمح بتقديم عروض للقمح من منطقة البحر الأسود.

وستكون مشتريات القمح هي الأولى منذ قالت السعودية إنها ستخفف معاييرها للإصابات الحشرية في مواصفات القمح الصلد للسماح باستيراد قمح البحر الأسود، بما في ذلك من روسيا.

ولفترة طويلة، سعت روسيا، أكبر دولة مصدرة للقمح في العالم، إلى دخول السوق السعودية فيما تحاول اقتناص حصة أكبر من أسواق القمح في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

ولم يكن قمح البحر الأسود في السابق يلبي المواصفات السعودية التي كانت تشترط خلو القمح تماماً من الإصابات الحشرية، لكن وثيقة المناقصة الجديدة التي اطلعت عليها رويترز اليوم الخميس أظهرت أن المؤسسة خففت قيودها لتقبل بالقمح الذي يحتوي على نسبة إصابة تصل إلى 0.5 بالمئة.

وأفادت مؤسسة الحبوب، في بيان، أنها تريد وصول القمح في فترات بين نوفمبر/تشرين الثاني ويناير/كانون الثاني.

وطلبت المناقصة وصول ست شحنات إلى ميناء جدة، وثلاث إلى ميناء الدمام، وواحدة إلى جازان.

وآخر موعد لتقديم العروض في المناقصة هو يوم غد الجمعة. وعادة ما يكون الإعلان عن النتائج يوم الاثنين.

ويزور وزير الزراعة الروسي ديمتري باتروشيف السعودية يوم غد الجمعة وسيلتقي مع وزير الطاقة السعودي خالد الفالح لبحث العلاقات الثنائية.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة