الهدايا تنهال عليه.. وزير الداخلية السعودي يكرم طالباً ويهديه 100 ألف ريال وسيارة

طالب سعودي تنهال عليه التكريمات والهدايا 100 ألف ريال و20 ألف ريال وسيارة إثر ظهوره في مقطع فيديو يرفض فيه مبلغاً قدمته له حاجة عربية حين أدائها مناسك الحج
الهدايا تنهال عليه.. وزير الداخلية السعودي يكرم طالباً ويهديه 100 ألف ريال وسيارة
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 15 أغسطس , 2019

انهالت الهدايا والتكريمات على طالب عسكري سعودي بعد أن ظهر في مقطع فيديو يرفض فيه مبلغاً قدمته له حاجة عربية حين أدائها مناسك الحج التي انتهت اليوم الأربعاء.

وأكدت صحيفة "تواصل" السعودية أن الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز آل سعود وزير الداخلية تواصل هاتفياً مع الطالب العسكري ماجد بن نادر العبد العزيز، وقدم له شكره وتقديره لإخلاصه وتفانيه في عمله، إضافة إلى تقديم مكافأة مالية قدرها 100 ألف ريال (26.678 دولار) ومعها سيارة.

وأصدر الأمير عبد العزيز توجيهاً يقضي بتعيين الطالب العسكري بعد تخرجه في المدينة التي يود العمل بها، ودعاه إلى زيارته والالتقاء به بعد انتهاء مهمته في الحج، ودورته التدريبية.

وذكرت صحيفة "سبق" المحلية أن قائد قوات أمن المنشآت اللواء مظلي حامد الطويرقي كرم في وقت سابق "العبد العزيز" نظير رفضه مبلغاً مالياً، قدمته له الحاجة العربية، وسلمه مبلغ 20 ألف ريال (5.335 دولار) نظير شجاعته وإخلاصه في عمله.

في حين أعلن فهد محمد الروقي نائب رئيس المجلس البلدي بالعاصمة المقدسة تقديمه قطعة أرض بمحافظة الطائف هدية للطالب "العبد العزيز" بعد رفضه المبلغ المالي معتبراً تلك الهدية "أقل واجب يقدَّم لهذا البطل".

وقال الطالب العسكري ماجد العبد العزيز إنه يدرس في معهد أمن المنشآت بالمنطقة الشرقية، وكان مكلفاً بالعمل في قطار المشاعر في محطة منى 1، وكان يوجه الحجاج، ويدعو لهم، وفجأة مدت حاجة عربية يدها، وقالت "خذ هذا المبلغ"، فقال لها "هذا واجبي يا حاجة، ولا أتقاضى عليه أي مبلغ من أي حاج".

ورغم إصرار الحاجة إلا أن الطالب ظل على موقفه وهو يتكلم معها بلطف حتى اقتنعت.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي قد تناقلت مقطع الفيديو الذي يظهر حادثة "العبد العزيز" وهو يرفض المال، ومقطعاً آخر يظهر تكريمه من قبل قائد قوات أمن المنشآت.

وبدأ قرابة 2.5 مليون حاج أمس الثلاثاء العودة إلى مكة استعداداً لاختتام المناسك بطواف الوداع، حيث تربط السعودية سمعتها بإشرافها على الحرمين الشريفين في مكة والمدينة وعلى تنظيم الحج، وتأمل في استمرار الأعداد في التزايد لمساعدتها على تعزيز قطاع السياحة.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة