لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأحد 3 مارس 2019 11:30 ص

حجم الخط

- Aa +

تويتر يشتعل بـ #السعوديه_تاسع_اقوي_دول_العالم

دراسة حديثة تصنف #السعوديه_تاسع_اقوي_دول_العالم والمواطنون ووسائل الإعلام تحتفي بالتصنيف الأمريكي الجديد وهو ما يدفعهم إلى إطلاق اسم "السعودية الجديدة" على بلدهم

تويتر يشتعل بـ #السعوديه_تاسع_اقوي_دول_العالم

صنفت دراسة أمريكية حديثة المملكة العربية السعودية تاسع أقوى دولة في العالم في قائمة احتلت فيها الولايات المتحدة وروسيا والصين وألمانيا وبريطانيا المراكز الخمسة الأولى.

وتسابقت وسائل الإعلام السعودية في نشر بعض نتائج الدراسة التي أجرتها مجلة (US News and World Report) في تقييمها لترتيب السعودية في قائمة أقوى 10 دول في العالم، ونشرها موقع مجلة بيزنس إنسايدر الأمريكية (businessinsider.com) على ما تتمتع به المملكة من تأثير سياسي كبير، وقدرات اقتصادية ضخمة، وتفوق عسكري، وسرعتها في تشكيل وتقوية التحالفات الدولية، وما تمتلكه من إمكانات في التعامل مع الأزمات.

وجاء تصنيف السعودية كتاسع أقوى دولة في العالم للعام 2019 وسط احتفاء المواطنين السعوديين بمكانة دولتهم التي تجهد منذ حوالي ثلاث سنوات على تحقيق مشروع "رؤية 2030" وهي خطة حكومية كبرى تهدف إلى تقليل اعتماد السعودية على النفط المصدر الأكبر للواردات السعودية.

وصفت المجلة الأمريكية السعودية بأنها "بلد كبير وثري، وعملاق الشرق الأوسط"، بالإضافة لكونها موطن مكة المكرمة قبلة المسلمين الذين يسافرون من كل أنحاء العالم، ولديها احتياطات نفطية هائلة تصدرها حول العالم.

وشارك عدد كبير من المدونين السعوديين، بما فيهم نخب ثقافية ودينية معروفة، في نشر نتائج الدراسة عبر حساباتهم في موقع تويتر برفقة منشورات تعكس فرحتهم بالتصنيف الجديد لبلدهم.

وأطلق مغردون وسماً بعنوان (#السعوديه_تاسع_اقوي_دول_العالم)، ووجد طريقه سريعاً إلى قائمة الترند السعودي في موقع تويتر أكثر مواقع التواصل الاجتماعي استخداماً بين السعوديين.

وكتب مغرد يدعى "سعودي" أن "#السعوديه_تاسع_اقوي_دول_العالم شوف الفديو وتعرف ليش السعودي دايما رأسه عالي".

في حين قال عبدالله المريسل "القوة الاقتصادية إحدى نقاط القوة التي ساهمت في هذا التصنيف العالمي  #السعوديه_تاسع_اقوي_دول_العالم".

وأطلق كثير من السعوديين ووسائل الإعلام المحلية اسم (#السعودية_الجديدة) على المملكة -أكبر مصدر للنفط الخام في العالم- في إشارة إلى خطط التغيير الكبرى التي يقودها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وتستهدف تنويع مصادر دخل البلاد بعيداً عن النفط من خلال توطين مشاريع صناعية وسياحية عملاقة جاذبة للاستثمارات العالمية.