حجم الخط

- Aa +

الخميس 25 أكتوبر 2018 08:45 ص

حجم الخط

- Aa +

شجاعة شاب فلسطيني عاري الصدر تشعل الشبكات الاجتماعية

الصورة التي التقطها المصور مصطفى حسونة قورنت بتحفة من مايكل أنجلو لكن اليوم شاب من غزة ساهم برسمها

شجاعة شاب فلسطيني عاري الصدر تشعل الشبكات الاجتماعية
تصوير مصطفى حسونة - جيتي ايميجز

انتشرت صورة شاب فلسطيني عاري الصدر على الشبكات الاجتماعية، مع تواصل حصار الاحتلال الإسرائيلي ضد غزة وشن الطائرات  فجر اليوم الخميس سلسلة غارات على قطاع غزة بزعم الرد على إطلاق صاروخ باتجاه مستوطنات غلاف غزة، تتواصل الاحتجاجات الفلسطيني لكسر الحصار عن غزة.

وتناقل المئات صورة شاب، اسمه عايد أبو عمرو من حي الزيتون في غزة، يتصدر احتجاجات الفلسطينين خلال محاولة فك الحصار عن غزة، وقورنت صورة الشاب التي التقطها المصور مصطفى حسونة بلوحة يوجين لاكروا (الحرية تقود العالم) والتي تظهر امرأة تقود الثورة الفرنسية سنة 1830.

أن تواجه عدوك عاري الصدر حاملا راية وطنك بيد ومقلاع بيد أخرى هو قمة الشجاعة، يقول أحدهم على شبكة ريديت.

وتوالت تعليقات مؤيدي الاحتلال الإسرائيلي للتشويش على الإشادة بشجاعة الشاب الفلسطيني على موقع ريدت وجرى إغلاق التعليقات التي جاوزت 2023 تعليقا،  بعد احتدام الجدل حول التعليقات المسيئة لبعض الصهاينة على التدوينة التي نالت تصويت أكثر من 30 ألف مشترك أبدوا إعجابهم بشجاعة الشاب وروعة  الصورة.

ويتصاعد التوتر على حدود قطاع غزة وإسرائيل منذ أسبوعين مع ارتفاع إجمالي حصيلة الشهداء الفلسطينيين في مسيرات العودة منذ 30 مارس إلى 193 بينهم 34 طفلاً و3 نساء وإصابة نحو 21 ألفاً آخرين.

وتطالب الاحتجاجات برفع الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة والذي فرض منذ منتصف 2007.