ما هي أبرز مشكلات رجال الأعمال في السعودية؟

وزير العمل السعودي القادم من بيئة رجال الأعمال يرفض وصف سياسة وزارته التي يتعامل بها مع رجال الأعمال بـ "سياسة العصا والجزرة" ويؤكد أنها شراكة مبنية على صفقة ناجحة للطرفين
ما هي أبرز مشكلات رجال الأعمال في السعودية؟
بواسطة أريبيان بزنس
السبت, 13 أكتوبر , 2018

استضافت قناة "روتانا خليجية" الأسبوع الماضي وزير العمل والتنمية الاجتماعية السعودي أحمد سليمان الراجحي ليكون أول شخصية تستضيفها القناة السعودية الخاصة في برنامجها الجديد "في الصورة".

وفي مطلع الحلقة التي تناولت العلاقة ما بين رجال الأعمال ووزارة العمل، عرض البرنامج الذي يقدمه الصحافي السعودي عبدالله المديفر "بروفايل" وهو تقرير مصور تناول نبذة عن حياة أحمد الراجحي الذي لم يمض سوى أقل من أربعة أشهر في منصب وزير العمل.

وقال التقرير إن أحمد الراجحي هو "من عائلة تجارية عريقة عرف مؤسس كيانها الكبير معنى الصبر والكفاح وهو اليوم في وزارة لا تحتمل الصبر هو أمام التنفيذ السريع وزيادة ضخ شرايين التوظيف في الحاضر وتحقيق أهداف رؤية المستقبل.

من سلالة أحد أكبر رجال الأعمال في المملكة وأحد المهتمين بالاستثمار في قطاعات شتى تتلمذ في مدرسة أسرته على التجارة وتحقيق الأرباح. ولم تكن له الشهادة الجامعية في الهندسة سوى إشعار مرحلة لأنه من سلالة التجار. بدأ من وسط السلم، فكان أحد شباب الأعمال ثم من رجالهم وأصبح واجهتهم الأولى حين رأس مجلس الغرف السعودية فكان قريباً من كل ما يوده التجار والصناع.

يعيش اليوم في واحدة من الوزارات الحارقة التي يدور كرسي الوزير فيها مثل إيقاع تحولات البلاد السريع، ففي ثلاثة أعوام تبوأ منصب الوزارة ثلاثة من الوزراء ويأتي هو ثالثاً في ضوء أحداث كبرى شهدتها السعودية خاصة على مستوى رجال المال. يحزم أفكاراً جديدة نحو وزارته كل يوم، ويتابع مشاريع تنفيذها. انقضى على وجودها بها مئة وأكثر من الأيام. يعرف عنه التروي والصمت كثيراً. حين يدخل مكتبه يفكر بالاتجاهين تحقيق خطة أمس وعقد ورش عمل لما سيكون اليوم وفي الغد التنفيذ.

المهندس أحمد بن سليمان الراجحي وزير العمل والتنمية الاجتماعية يدير وزارتين في وزارة بعد رحلات الفصل والدمج خلال أكثر من 40 عاماً، يحمل الوزير قفازين؛ كلاهما مملوء بالقوة أحدهما الثقة الملكية وخطط رؤية البلاد، والآخر المعرفة بسوق العمل وإن واجه زملاء الأمس لتحقيق الأهداف.

هو أمام غابة كبرى من الملفات. وفي وزارة تعد مشذباً يعلق عليها كل ناقد وإن كان بنك مبادرات الوزارة غني بالخطط لكن حجم الأسئلة يستوجب رسائل الإجابة".

وقال عبدالله المديفر للوزير "أحمد الراجحي رجل أعمال؛ ابن عائلة تجارية معروفة جداً أو أحمد الراجحي هو ابن الشيخ سليمان الراجحي رجل الأعمال الأشهر في المملكة. أنت عملت في الغرفة التجارية واشتركت مدة 25 سنة من لجنة فرعية إلى رئاسة لجنة إلى أن أصبحت رئيس مجلس الغرف السعودية، وأرغب الآن أن تخلع قبة الوزير وتلبس قبعة رجل الأعمال.. ما هي مشاكل رجال الأعمال في السعودية".

وأجاب الوزير "إن أخذ عباءة التاجر سوف أضع أمامي حمل أمثل زملائي التجار وهم كثر برسائل سأحاول أن أجعلها واضحة وصريحة. رجال الأعمال يعتقدون أن الدولة قالت لهم في رؤية المملكة 2030 أنتم من سينفذ الرؤية وأنتم المحرك الرئيسي في الاقتصاد ولكن عندما جاؤوا لينفذوا وجدوا بعض العوائق التي بدأوا يشعرون أن هذه الشراكة فيها بعض المشاكل".

وأكد أن "رجل الأعمال في كل دول العالم يبحثون عن بيئة عمل مناسبة بيئة عمل سريعة محفزة فإذا بدأت العوائق تكون أمام رجل الأعمال يبحث عن إما مجالات أخرى أو حتى دول أخرى".

وأضاف "ولما جئت من قطاع الأعمال أعرف أن رجل الأعمال الذي يعاني من معاناة حقيقية ورجل الأعمال الذي قد يبالغ في الطلب ويبالغ في أخذ ما لا يجب أن يأخذه واليوم وصلت إلى قناعة أن رجال الأعمال في معظمهم يرغبون في الاستثمار في البلد وعندهم رؤية إيجابية للاستثمار في السعودية وترعرعوا في هذا المناخ حققوا مكاسبهم وأرباحهم من هذا البلد وجميع الخيرات التي هم فيها هي من هذا البلد فهم مدينون للبلد بالخير وبالتالي فعلاً عندهم الرغبة في الاستمرار لخدمة بلدهم هذه الرؤية التي أراها".

المذيع عبدالله المديفر "ما هي مشكلة رجال الأعمال الكبرى.. أبرز طلبات رجال الأعمال"؟

الوزير "كان هناك نوع من الريبة والشك وفي بعض الأحيان لغة غير مشتركة بين وزارة العمل أو الوزارات -في بعض الأحيان- والقطاع الخاص. وكان جو عدم انعدام ثقة وعدم وجود فهم حتى".

وأضاف أنه "في أول يوم قدمت لوزارة العمل، كنت أعرف كل هذه المشكلات لأني أصلاً كنت أتي مع رجال الأعمال لمقابلة المسؤولين في الوزارة وكنت في كل لقاء مسؤول أو وزير؛ وزير التجارة وزير الصناعة وزير الصحة وزير العمل أمثل رجال الأعمال في هذه اللقاءات. فكنت أعرف وأنا أجلس مع رجال الأعمال لوحدنا وأعرف مشاكلهم الحقيقة وأعرف مشاكلهم الداخلية وأعرف المعوقات".

وقال إن "الكرة الآن ليست في ملعبي، إنما في ملعبنا كلنا؛ ملعب القطاع الخاص وملعب وزارة العمل. وأحاول الآن أن أصنع لغة تفاهم تحت إطار الشراكة وبعض الأشخاص يسيئون فهم الشراكة لأنه الشراكة كلنا يجب أن يربح أو لا يوجد شراكة، وربح وزارة العمل هو توظيف المواطنين الشباب في الوظائف الدنيا والوظائف المتوسطة والوظائف العليا وتوظيف المهن المناسبة والمهن القيادية ورواتب مجزية".

وأكد الوزير أن التوظيف يجب أن يكون بناءً على معطيات منطقية لا يكون في مبالغة على رجال الأعمال ولا على الباحث عن العمل، مشيراً إلى أنه يجب الأخذ بعين الاعتبار الظروف الموضوعية لكل قطاع فما يطبق على القطاع الصحي لا يطبق على قطاع المقاولات.

وقسم "المديفر" سوق العمل إلى ثلاثة شرائح هي رجال الأعمال، والموظفين في القطاع الخاص وأخيراً الباحثين عن العمل، مركزاً في البداية على شريحة رجال الأعمال واصفاً السياسة المتبعة من قبل وزارة العمل بالشراكة وقال "هل بإمكاننا القول بأن الجزرة حلت محل العصا"؟

ورفض الوزير تشبيه "العصا والجزرة" وقال "أنا لا أفضل استخدام الجزرة إنما الشراكة لأن قناعتي الشخصية وقناعة القيادة وسمو الأمير محمد بن سلمان ولي العهد يرى أن القطاع الخاص هو الحصان الأسود الذي يجب أن يعتمد عليه في تحقيق رؤية المملكة 2030 ونحن كحكومة سنكون كمشرع ومنظر ومحفز ولكن نحن لا نولد الوظائف بالتالي هذا الحصان الأسود يجب التعامل معه بأسلوب الشراكة لأننا سنعتمد عليه في توليد الوظائف".

لمتابعة حلقة البرنامج كاملة، يمكنكم مشاهدة الفيديو على يوتيوب هنا

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة