هل تم الإيقاع برئيس نيسان كارلوس غصن ورجل أعمال سعودي؟

دافع الرئيس السابق لشركة نيسان اليابانية عن أداءه ونفى ارتكاب أي انتهاكات قانونية رافضا الاتهامات الموجهة ضده
هل تم الإيقاع برئيس نيسان كارلوس غصن ورجل أعمال سعودي؟
الخميس, 10 يناير , 2019

نشر موقع بان اورينت نيوز panorientnews.com   النص الكامل لمرافعة كارلوس غصن دفاعاً عن نفسه أمام محكمة طوكيو ودافع عن رجل أعمال سعودي انتشل شركة نيسان في دول الخليج لتحسين أداء توزيعها في المنطقة.

وأكد غصن، في مرافعة في محكمة ياباني أن رجل أعمال سعودي قدم دعما متواصلا لنجاح شركة نيسان، وقال غصن إن رجل الأعمال السعودي خالد الجفالي قدم الدعم لشركة نيسان وكان شريكا هاما لها فترة صعبة للغاية.

وقدمت شركة الجفالي المساعدة لشركة نيسان للحصول على تمويل وتسوية مشاكل الموزعين المتعثرين في دول الخليج لتتمكن نيسان من التنافس بشكل أفضل مع منافسيها مثل شركة تويوتا، التي كانت تتفوق في الأداء على شركة نيسان.

ويشير الموقع في ترجمته للنص أن الجفالي ساعد شركة نيسان في التفاوض على تطوير مصنع للشركة في المملكة العربية السعودية، وتنظيم اجتماعات عالية المستوى مع مسؤولين سعوديين. وتم تقديم مكافأة أو تعويض لشركة الجفالي مع الإفصاح االعلني عن المبلغ والموافقة عليه من قبل المسؤولين المعنيين في نيسان مقابل هذه الخدمات الهامة التي استفادت منها شركة نيسان بشكل كبير.

ودافع  الرئيس السابق لشركة نيسان اليابانية عن أدائه وعمله في الشركة ونفى ارتكاب أي انتهاكات قانونية رافضا الاتهامات الموجهة ضده بعد أن مددت المحكمة إيقافه حتى غدا الجمعة.

وفند الادعاءات ضده في قضية عقود العملات الأجنبية الآجلة، التي بررها برغبته بالمحافظة على راتبه وفقات أسرته في الخارج من تقلبات أسعار الين الياباني، فضلا عن طلب الضمانات لهذه العقود بعد أن هوت أسهم الشركة بسبب الأزمة المالية، وطلبه المساعدة في ذلك من شركة نيسان .

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة