رئيس سيمنز الشرق الأوسط: تدريب طلاب الجامعة يجب أن يكون إجباريا

ديتمار سيرسدورفر، الرئيس التنفيذي لشركة سيمنز الألمانية في الشرق الأوسط
رئيس سيمنز الشرق الأوسط: تدريب طلاب الجامعة يجب أن يكون إجباريا
الأربعاء, 09 يناير , 2019

لبنى حمدان- أريبيان بزنس: طالب ديتمار سيرسدورفر، الرئيس التنفيذي لشركة سيمنز الألمانية في الشرق الأوسط بفرض تدريب طلاب الجامعة على الشركات قائلا إن طلاب الجامعة يجب أن يخضعوا لخبرة عملية ليكون مستعدين لسوق العمل بعد التخرج.

وقال ديتمار لأريبيان بزنس إن تدريب الطلاب يجب أن يكون إجباريا في الشرق الأوسط لتهيئة الطلاب بمهارات العمل المطلوبة للمستقبل، وأفاد أن شركة سيمنز تواجه مصاعب في جذب طلاب الجامعة للخضوع للتدريب لديها، ويوضح قائلا:" أتفهم أن الطلاب يريدون موازنة أوقاتهم بين الإجازة والعمل الذي يقومون به لكننا نقبل المتدريبين طوال العام. "

ويضيف بالقول:" على الطلاب أن يدركوا أنهم بحاجة للتسلح بخبرة عملية وأن يكونوا مستعدين لسوق العمل بعد التخرج وعليهم التضحية بوقتهم إن أرادوا اكتساب مهارات لوظائف المستقبل."

وأضاف بالقول إن تدريب الطلاب إجباريا في دول مثل ألمانيا حيث تساعد الخبرة في العمل على العثور على وظيفة عقب التخرج. وأضاف أنه نفسه تم توظيفه بعد فترة تدريب إجبارية لمدة ثلاثة أشهر.
وطالب الشركات في الشرق الأوسط أن تعمل مع الجامعات لتعزيز برامج التدريب. وأوضح بالقول:" على القطاع الخاص والقطاع العام أن يعملا معلا لتشجيع فرص التدريب وما لم تكن هذه إجبارية فإن الطلاب لن يقدموا عليها.
وأشار تقرير الشركة إلى إنفاقها منحة بقيمة 100 مليون دولار للتبرع بها لجامعات محلية بهدف تحضير الطلاب للوظائف.
 
  وأوضج بالقول إن سيمنز تريد تدريب الطلاب وتزويدهم بالمهارات من خلال منحهم برنامجا خاصا، وحين يجري الطلاب مشاريعهم في الجامعة باستخدام البرنامج سيأتون مستعدين للعمل لدى شركات مثل سيمنز.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة