حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 01:45 م

حجم الخط

- Aa +

صدمة في مصر من حادثة تنمر وعنصرية ضد فتى سوداني

أثار تنمر مصريين بتلميذ سوداني بطريقة عنصرية صدمة كبيرة من تفشي ظاهرة البلطجة

صدمة في مصر من حادثة تنمر  وعنصرية ضد فتى سوداني

.. غضب من الواقعة المؤسفة.. نشطاء ينعون انهيار الأخلاق وتفشي البلطجة.. وسفارة جنوب السودان تؤكد اتخاذ الإجراءات القانونية

كتب محمود القيعي في موقع رأي اليوم عن إثارة فيديو تنمر فيه عدد من الشباب المصري بتلميذ سوداني غضبا وأسفا على منصات التواصل الاجتماعي.

الفيديو الذي انتشر أمس على نطاق واحد بدا فيه عدد من الشباب المصري وهم ممسكون بالتلميذ السوداني، وسخروا منه بطريقة عنصرية أدانها نشطاء مصريون.


وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي  تفاصيل الاعتداء عن التلميذ السوداني “جون مانوث” الذي اعترض شباب مصريون طريقه منذ أيام وهو يقول لوفد من سفارة جنوب السودان إن الموقف كان عنصريًا وليس مزاحًا متخوفًا من تكراره والوفد أكد اتخاذ الإجراءات القانونية.

وذكّر آخرون بقول الشاعر:واذا أصيب القوم في أخلاقهم  فأقم عليهم مأتما وعويلا

واستشهد آخرون بقول شوقي: وإنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن همو ذهبت أخلاقهم ذهبوا.

اقرأ التالي