لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 07:45 ص

حجم الخط

- Aa +

كلمة واحدة قد تلغي فائدة الاستثمار ببرامج جنسية أو جواز سفر أجنبي

يكلف الاستثمار للحصول على جنسية أو جواز سفر دولة أجنبية مئات الآلاف من الدولارات أحيانا

كلمة واحدة قد تلغي فائدة الاستثمار  ببرامج جنسية أو جواز سفر أجنبي

توفر بعض الدول برامج الحصول على المواطنة عن طريق الاستثمار الذي قد يصل أحيانا إلى عدة ملايين من الدولارات، مثل بريطانيا بقرابة مليوني ونصف المليون دولار وأحيانا أكثر من 12 مليون دولار، والولايات المتحدة لقاء 900 ألف دولار، رغم أن وجود كلمة واحدة في جواز السفر قد تجعل من جواز السفر أحيانا بلا قيمة فعلية لك.

إذا يكشف اسم المدينة التي ولد فيها صاحب جواز السفر بلده الأصلي، وذكر لنا رجل أعمال عربي أن تلك الناحية تسببت له بمصاعب كبيرة في دخول دول عربية وأجنبية عديدة مما جعل استثماره بجواز سفر ثاني بلا فائدة تقريبا! إذ تلعب مكانة الدولة والمدينة التي ولد فيها صاحب جواز السفر دورا قويا في التحري عنه لدى دخوله مطارات الدول أو تقدمه للحصول على تأشيرة لها.

وكان استطلاع للرأي في شهر يونيو قد أظهر أن 6 من أصل 10 من المقيمين في الإمارات يسعون للانتقال لبلد غير بلدهم بحسب استبيان يوجوف لصالح مجموعة فازير العاملة في مجال الهجرة.

اقرأ التالي