الإمارات: 750 حادث مروري بسبب الإطارات

مشاكل في الإطارات تسبب 785 حادثا بعضها أدى إلى وفاة 110 أشخاص وإصابة 1133 آخرين بإصابات مختلفة
الإمارات: 750 حادث مروري بسبب الإطارات
الخميس, 11 يوليو , 2019

أشارت الإحصائية الصادرة عن الإدارة العامة للتنسيق المروري بوزارة الداخلية إلى وقوع 785 حادث العام الماضي، نتيجة لعدم صلاحية الإطارات، وعدم إجراء الصيانة الدورية للمركبة الحمولة الزائدة، وأسفرت هذه الحوادث عن وفاة 110 أشخاص وإصابة 1133 آخرين بإصابات مختلفة،  في العام الماضي بحسب تأكيد اللواء المهندس المستشار محمد سيف الزفين، مساعد القائد العام لشؤون العمليات، رئيس مجلس المرور الاتحادي.

أوضح ذلك مع إطلاق وزارة الداخلية، ممثلة في مجلس المرور الاتحادي، حملة التوعية المرورية الموحدة الثالثة لعام 2019، تحت شعار “صيف مروري آمن” ضمن مبادرات قطاع المرور لتحسين السلامة على الطرق وتحقيق أعلى مستويات السلامة المرورية، وصولا إلى 3 وفيات لكل 100 ألف من السكان بحلول عام 2021، وتستمر الحملة خلال الإجازة الصيفية.


وتجسد الحملة استراتيجية وزارة الداخلية لجعل الطرق أكثر أماناً، وذلك ترجمة لرؤية القيادة الشرطية لبلوغ أعلى مستويات السلامة المرورية لجميع مستخدمي الطريق ونشر الوعي المروري بضرورة فحص مركباتهم، والتأكد من صلاحية الإطارات وسلامة المكابح،وتأتي ضمن مبادرات قطاع المرور لتوعية شرائح المجتمع بالأضرار الناتجة عن الحوادث المرورية، وما ينجم عنها من وفيات وإصابات وأضرار مادية ومعنوية.

ودعا اللواء السائقين ومستخدمي الطريق إلى الالتزام بقواعد وأنظمة السير والمرور، وأخذ الحيطة والحذر أثناء القيادة في قترة الصيف وضرورة إجراء الصيانة الدورية لمركباتهم، والتأكد من سلامة الإطارات، وعدم استخدام الإطارات المستعملة، وضرورة التقيد بحدود الحمولة المسموح بها على سطح المركبة، حتى يجنبوا أنفسهم وغيرهم مخاطر التعرّض للحوادث المرورية، وما ينجم عنها من إصابات وخسائر في الأرواح والممتلكات، لافتاً إلى أن التزام بالقانون يسهم في الحفاظ على سلامتهم وسلامة الآخرين.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج