لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 4 أكتوبر 2018 05:30 م

حجم الخط

- Aa +

1.38 مليار دولار عوائد متوقعة من مخالفات السيارات في فرنسا

1.2 مليار يورو ستجنيها الخزينة الفرنسية "بفضل" المخالفات على السرعة في القيادة

1.38 مليار دولار عوائد متوقعة من مخالفات السيارات في فرنسا

تظهر تقديرات الميزانية للعام 2019 أن الحكومة تتوقع أن تحقق 1.2 مليار يورو ( قرابة 1.38 مليار دولار) من غرامات رادارات ضبط السرعة المنتشرة على الطرقات، بزيادة قدرها 12 في المائة مقارنة بتقديرات العام 2018 وما يقارب 50 بالمائة زيادة عن العام 2016، بحسب ما نشرته مجلة لي إيكو الفرنسية.

 ونشر نائب عمدة العاصمة باريس على تويتر قائلا إن  مكافحة  المخالفات المرورية هي أولويتنا. وقمنا اليوم  بتدشين غرفة  تحكم جديدة بالفيديو لمرقبة ما تسجله 900 كاميرا  مع قرابة  3200  مفتش مروري مسؤولا عن مكافحة  المخالفات.

يأتي ذلك ثمرة الإجراءات الصارمة التي طبقتها الحكومة مباشرة بعد تولي الرئيس إيمانويل ماكرون الحكم. الحكومة تقول إنه من الضروري تغيير الإجراءات وقوانين المرور بهدف تحقيق المصلحة العامة وإنقاذ الأرواح فيما يؤكد المواطنون أن كل هذه السياسيات الردعية والإجراءات الخانقة تهدف بالدرجة الأولى إلى رفع مداخيل الدولة من الغرامات بحسب يورو نيوز.

ففي باريس، أعلنت آن هيدالغو عمدة العاصمة فرض حظر على سيارات الديزال المسجلة في الفترة ما بين 2001 و2005، والتي تمثل حوالي 6.4 مليون سيارة في فرنسا، بالإضافة إلى فرض قيود على حركة المرور لمكافحة التلوث. كما أصدرت حكومة إدوار فيليب قانونًا مثيرًا للجدل يحد من السرعة القصوى على الطرق الريفية والوطنية من 90 كيلومترًا في الساعة إلى 80 كم/ ساعة.

ويدافع المسؤولون في الحكومة عن هذا الإجراء على اعتبار أنه سينقذ مئات الأرواح التي تزهق سنويا على الطرقات الفرنسية. غير أنه يحمل في طياته فوائد آخرى للخزينة العمومية بما انه يعود عليها بالكثير من الأموال المحصلة من الغرامات.

اقرأ التالي