لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 4 سبتمبر 2018 05:00 م

حجم الخط

- Aa +

ارتفاع أسهم أبوظبي بفضل صفقة اندماج محتملة لبنوك

ارتفعت أسهم أبوظبي عند الفتح بعد أن أعلن بنك أبوظبي التجاري أنه يدرس الاندماج مع بنكين آخرين

ارتفاع أسهم أبوظبي بفضل صفقة اندماج محتملة لبنوك

(رويترز) - ارتفعت أسهم أبوظبي عند الفتح اليوم الثلاثاء بعد أن أعلن بنك أبوظبي التجاري أنه يدرس الاندماج مع بنكين آخرين بينما كانت التعاملات هادئة في الأسواق الأخرى في المنطقة وسط مخاوف بشأن الخلافات التجارية بين الولايات المتحدة، صاحبة أكبر اقتصاد في العالم، ودول أخرى.

وقال بنك أبوظبي التجاري إنه يُجري محادثات اندماج في مرحلة مبكرة مع بنك الاتحاد الوطني ومصرف الهلال قد تفرز بنكاً بأصول حجمها 113 مليار دولار.

وقال طارق قاقيش مدير إدارة الأصول في مينا كورب للخدمات المالية "يتجاوب المستثمرون مع الأنباء الإيجابية الخاصة باندماج محتمل بين بنك أبوظبي التجاري وبنك الاتحاد الوطني وربما مصرف الهلال".

وأضاف "قاقيش" أن "القطاع المصرفي عالميا يتجه نحو الأنشطة الرقمية ومن ثم يغلق فروعاً ويركز على نسب التكلفة إلى الدخل كي يتمكن من المنافسة وتحقيق عائدات أعلى من الأسهم. وهو نفس الشيء في الإمارات".

وارتفع سهم بنك أبوظبي التجاري 12.8 بالمئة إلى ثمانية دراهم، وهو أعلى مستوى منذ أغسطس/آب 2015، في حين قفز سهم الاتحاد الوطني 14 بالمئة إلى 4.4 درهم وهو أعلى مستوى منذ مارس/آذار الماضي.

وقال "قاقيش" إن "القطاع المصرفي في الإمارات متخم، لذا فإن عمليات الاندماج لتكوين كيانات أكبر لتحقيق وفورات وكفاءة أكبر أمر إيجابي لأبوظبي".

وصعد مؤشر أبوظبي واحداً بالمئة إلى 4989 نقطة.

وزاد مؤشر دبي 0.3 بالمئة بفضل شركات العقارات واللوجستيات.

وارتفع سهم داماك العقارية 1.5 بالمئة. والشركة هي المالك والمشغل الوحيد لنادي الجولف الذي يحمل العلامة التجارية لترامب في الشرق الأوسط.

وزاد سهم إعمار للتطوير، وهي وحدة لشركة إعمار العقارية، حوالي 0.6 بالمئة. وارتفع سهم ارامكس 1.4 بالمئة.

ولم يطرأ تغير يذكر في أسواق الشرق الأوسط مع انخراط الولايات المتحدة في خلافات تجارية قد تضر بالاقتصاد العالمي.

وقال "قاقيش" إن "صعوبة التنبؤ بالسياسات الاقتصادية الأمريكية تجاه الشركاء التجاريين في العالم تؤثر على شهية المستثمرين تجاه أسواق الأسهم".

وفي السعودية، ارتفع المؤشر 0.3 بالمئة بينما لم يسجل المؤشر القطري تغيراً يذكر.