Arabian business

سويس لوج تطلق برنامج SynQ للذكاء التزامني

أريبيان بزنس
الثلاثاء، 21 فبراير 2017
سويس لوج تطلق برنامج SynQ للذكاء التزامني

أطلقت شركة سويس لوج لحلول المستودعات والتوزيع برنامج SynQ إيذاناً بعصرٍ جديد من برامج الجيل القادم لإدارة المستودعات.

ويأتي إطلاق هذا البرنامج - SynQ - ليمثل الجيل القادم من برامج "السوفت وير" الذي تم إطلاقه عقب برنامج (WM6)، ويتميز بالمرونة والقدرة على التكيف والتوافق مع البرامج الحالية، ويعمل عبر تقنية "الحوسبة السحابية" ويقوم بعملية الربط والتوصيل والمزامنة بذكاءٍ بين معدات الأتمتة، والروبوتات، والأفراد، والعمليات. كما يتمتع البرنامج بقدرته على التكيف والتوافق مع تكنولوجيا المستقبل – الأمر الذي سيكون له مردوده الإيجابي ويعود بالنفع على المستخدمين من خلال عمليات تشغيل مستقبلية موثوقة أثبتت كفاءتها، حيث يمكن إدخال مهام تشغيلية إضافية بكل يُسر وأمان مما يساعد قطاعات الأعمال على الاستفادة من الفرص الواعدة في الوقت الذي تشهد فيه خدمات (Industry 4.0) تطوراً ملحوظاً.

وفي هذا السياق صرّح السيد تيم إيك، نائب الرئيس لقطاع البرمجيات وتطوير عمليات التحكم في شركة سويس لوج قائلاً: "يوفر البرنامج الجديد منصةً للبرمجيات التي سترتكز عليها معدات وأجهزة المستقبل. فنحن نسعى للحصول على الاستفادة القصوى من تقنيات الأتمتة والروبوتات، ونعتمد بشكل متزايد ومطرد على البيانات وعمليات الربط والاتصال فيما بينها، وهذه هي العوامل التي تدفع بخدمات Industry 4.0 للمنافسة والمضي قُدماً وتتيح لمستخدمي هذه التقنيات والبرامج تقديم أفضل الخدمات لعملائهم وفق أعلى معايير الذكاء الممكنة."

وبحسب بيان صحفي وصل أريبيان بزنس، يعمل البرنامج، الذي يُعد منصة البرمجيات الأفضل من نوعها للحلول الإنترالوجستية، على توفير البيئة الملائمة وإتاحة الفرص أمام إعمال الرؤى الإبداعية وتحسين الكفاءة وضمان السلاسة والسهولة في عمليات التخزين والتوزيع، فهو يمثل مفهوماً جديداً ومتطوراً للبرمجيات الموثوقة والمعتمدة التي تقدمها الشركة في إدارة المستودعات، ويناسب الجيل الحالي من المستخدمين الذين يعتمدون على البرامج السابقة الإصدار له.  

ولا يتوقف الأمر مع هذا البرنامج المتطور عند إدارة المستودعات وتدفق المواد الخام وتشغيل أنظمة المراقبة والتحكم في عمليات الأتمتة فحسب، بل يتعدى كل ذلك ليقدم طيفاً متنوعاً من أدوات ذكاء الأعمال التي تتيح القدرة على التنبؤ الذكي من خلال تحليل البيانات في حينها وبشكلٍ مباشر بفضل منصة تتألف من وحدات قياسية مُجَمّعة بدقة فائقة.

وأضاف السيد تيم إيك: "في الوقت الذي يُجَسِد فيه برنامج SynQ المتطور مفهوماً جديداً لبرمجيات إدارة المستودعات، فإنه يحتفظ في الوقت ذاته بالتقنيات ومهام التشغيل الأساسية المستخدمة في برنامجنا WM6 لإدارة المستودعات. فنحن لا نتوانى عن مواصلة العمل من أجل تحديث خيارات الاستخدام الأمثل لتقنيات "الحوسبة السحابية" و"الحوسبة الضبابية" مع ضمان تحقيق الأداء الميداني الموثوق وإمكانية إدخال التحديثات، والارتقاء بمسارات التحديث نصف الآلي لعملائنا من مستخدمي برنامج WM6. وقد تمَكّنا بالفعل من استحداث وابتكار أدوات نقل البيانات لعملائنا المُسجلين الذين يستخدمون نُسخاً أقدم من برامجنا السابقة الإصدار."

واستطرد تيم إيك قائلاً: "ترتكز المهام التشغيلية للبرنامج الجديد والخدمات وعمليات الدعم حول ثلاثة محاور رئيسية هي: منصة التعاون والدعم، والخدمات التشغيلية، وخدمات الذكاء. وتضمن النماذج المُصَمَمّة لمنصة التعاون والدعم استمرار العمليات بغض النظر عن مستوى الأتمتة المُرّكَب سلفاً لتنفيذ الأعمال، في حين تقدم الخدمات التشغيلية عمليات مُخَصّصة تلائم قطاعات الصناعة وتتميز بتقنيات أتمتة فائقة السرعة للوصول لمستويات الأداء القصوى، وتتيح خدمات الذكاء الفرصة لتحقيق النمو الذكي في ظل سوقٍ متغير ديناميكياً."  

ويتمتع البرنامج الجديد بخواص تتيح له التكامل مع برامج أخرى مثل برنامج "تخطيط موارد المؤسسات" (ERP)، أو برنامج "نظام إدارة المستودعات" (WMS) وكذلك مع معدات المناولة الحديثة والحالية بفضل ما يتميز به من مرونة وقابلية للتحديث والتكيف في ظل وجود خاصية (Extendable Directors) وكذلك خاصية (Extendable Managers) التي تعمل بمفردها أو بالتكامل. وتتيح هاتان الخاصيتان اللتان تَعرِضان واجهات الشبكة بشكل سلسٍ وميسرٍ إمكانية تثبيت الذكاء طوال عملية التشغيل بأكملها للحصول على أفضل النتائج المتمثلة في ضمان حدوث تزامن في الأداء بين كافة عمليات تدفق المواد والمعلومات عبر الأشخاص والعمليات والمعدات وصولاً إلى مستويات جديدة من الأداء الفائق لأعمال المناولة.

كما صرح الدكتور كريستيان بور، الرئيس التنفيذي لقطاع حلول المستودعات والتوزيع في شركة سويس لوج قائلاً: "تتوافق قدرات برنامج SynQ بشكل مباشر مع التوجه الذي تنتهجه الشركة نظراً للتقدم المُحْرَز في عملية التحول من النظام التقليدي إلى النظام الرقمي وكذلك التطور الذي يطرأ على برنامج Industry 4.0. وعلاوة على المهام التشغيلية المعروفة لأعمال المستودعات ومراقبة تدفق المواد، تقدم منصة البرنامج الجديدة عمليات تشغيلية محددة للقطاعات التي نوليها الكثير من تركيزنا وهي قطاعات التجارة الإلكترونية، والتجزئة، والسيارات، والأغذية، والمشروبات، والأدوية."

واختتم الدكتور بور بقوله: "في عالم اليوم الذي يتسم بالمنافسة الضارية، يتعين على الشركات أن تُطور من قدراتها لتلبية احتياجات ومتطلبات العملاء على النحو الأمثل وفي الوقت المناسب. وبوصفنا مزود لكافة أنواع الخدمات الخاصة بأنظمة الأتمتة الإنترالوجستية، تقوم شركة سويس لوج بتوفير كافة الأمور والخدمات التي تحتاج إليها الشركات لتحسين أدائها والارتقاء بالخدمات اللوجستية بِدءً من مرحلة التخطيط ومروراً بالتنفيذ ووصولاً إلى تحقيق الشراكة الدائمة مع عملائنا. إننا نتطلع إلى صياغة مستقبل الحلول الإنترالوجستية من خلال اقتحام عصرٍ جديد من حلول الأتمتة المرنة القائمة على تكنولوجيا الروبوتات وتبادل البيانات التي تعود بالنفع والفائدة والقيمة على العملاء."

المزيد من أخبار الإمارات

المزيد عن هذا الخبر

تعليقات

المزيد في برمجيات

الأكثر قراءة هذا الأسبوع‎

أنت تشاهد إعلانا مدفوعاً وسوف يعاد توجيهك إلى الصفحة المطلوبة خلال 60 ثانية

تجاوز هذا الإعلان »