فوجيتسو تطلق حلاً جديداً لتحقيق مستويات أعلى من الأمان

حل ’بالم سيكيور‘ تسجيل الدخول باستخدام بصمة أوردة كف اليد يتيح إمكانية استبدال أنماط تسجيل الدخول التقليدية بكلمات المرور بالاعتماد على المصادقة البيومترية لبصمة أوردة كف اليد لضمان أعلى مستويات الأمان
فوجيتسو تطلق حلاً جديداً لتحقيق مستويات أعلى من الأمان
فريد الصباغ، نائب رئيس وعضو مجلس الادارة والمدير العام ل شركة فوجيتسو الشرق الاوسط
بواسطة أريبيان بزنس
الأحد, 18 يونيو , 2017

أعلنت شركة ’فوجيتسو‘ اليوم عن إطلاق حل ‘بالم سيكيور‘ الجديد للمصادقة البيومترية، والذي يهدف إلى مساعدة المؤسسات والشركات على تأمين شبكاتها الخاصة ضد الوصول غير المصرح به، فضلاً عن تخفيض مخاطر الهجمات التي يشنها قراصنة الإنترنت ولصوص المعلومات الشخصية.    

ويدمج حل ’بالم سيكيور‘ من ’فوجيتسو‘ تقنية المصادقة البيومترية لأوردة راحة الكف التي تضمن أرفع مستويات الأمان في بيئة الشبكات الخاصة بالمؤسسات باستخدام خدمة الدليل النشط من ’مايكروسوفت‘، مما يساعد على تعزيز مستويات أمن تكنولوجيا المعلومات، ويتيح وصولاً سهلاً للمستخدمين عند تسجيل الدخول إلى أنظمتهم دون الحاجة إلى تذكر كلمات المرور المعقدة والتي ينبغي تغييرها على نحو منتظم.

ولتسجيل الدخول إلى أجهزة الحواسيب أو المصادقة على الوصول إلى منظومات الشبكات الداخلية، يمكن لمستخدم ’بالم سيكيور‘ تمرير يده فوق الماسح الضوئي لراحة اليد دون ملامستها – والموجود في عدد من الحواسيب المحمولة من طراز ’فوجيتسو لايف بوك‘ (Fujitsu LIFEBOOK) والأجهزة اللوحية ’فوجيتسو ستايلستيك 2 في 1‘ (STYLISTIC 2-in-1)، فضلاً عن توفره كجهاز قابل للتوصيل عبر مأخذ USB. ويمكن للمستخدمين المسجلين في النظام تسجيل الدخول من أي جهاز موصول على شبكة المؤسسة أو الشركة، حيث يتصل ’بالم سيكيور‘ مع خدمة الدليل النشط من ’مايكروسوفت‘، والتي تقوم بإدارة وتخزين جميع بيانات الوصول بشكل مركزي، بما في ذلك بيانات المصادقة البيومترية.

وبحسب بيان صحفي وصل أريبيان بزنس، تستند تقنية ’فوجيتسو بالم سيكيور‘ الفريدة في عملها إلى عملية مسح بالأشعة تحت الحمراء للأوردة ضمن راحة اليد. وتدمج هذه التقنية بين سهولة الاستخدام التي يوفرها جهاز الاستشعار غير التلامسي مع مستويات الأمن الرفيعة للمصادقة البيومترية. ويشكل هذا النظام وسيلة سهلة وسريعة بالمقارنة مع كتابة كلمات المرور، حيث يتم استكمال عملية التحقق من هوية المستخدم خلال ثانية واحدة فقط. وينفرد كل شخص ببصمة مميزة لأوردة راحة اليد تصاحبه طوال حياته، ولذلك ليست هنالك حاجة لتغيير كلمات المرور. ومن هنا، يمكن للمؤسسات التي تعتمد حل ’بالم سيكيور‘ أن تتوقع حدوث انخفاض في طلبات إعادة تعيين كلمات المرور، والتي تشكل بدورها السبب الأول لمعظم المكالمات الواردة إلى مكاتب المساعدة.

وبهذه المناسبة، قال توماس بنجس، مدير ورئيس قسم المصادقة البيومترية لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط والهند وأفريقيا في شركة ’فوجيتسو‘: "قد ننسى أو نفقد كلمات المرور في الذكثير من الأحيان، مما يعرض الإجراءات الأمنية الخاصة بالمؤسسات للخطر. وانطلاقاً من ذلك، يفضي استبدال تسجيل الدخول المستند إلى كلمات المرور بتقنية المصادقة البيومترية لبصمة راحة اليد في تقليل خطر إساءة استخدام كلمات السر المسروقة أو غير المؤمنة، بما في ذلك أسوأ الاحتمالات المتمثلة بأخطر الهجمات الإلكترونية للقراصنة وحالات الاحتيال المتعلقة بالهوية الشخصية وحالات سرقة البيانات واسعة النطاق. ويضاف إلى ذلك استحالة نسيان المستخدم لبيانات الاعتماد الخاصة به لكونها موجودة في راحة يده، على عكس البطاقات الذكية أو مصاعب تذكر كلمات المرور".

وتم اعتماد تقنية ’فوجيتسو بالم سيكيور‘ بشكل فعلي في جميع أنحاء العالم من قبل المؤسسات الحكومية، ومراكز البيانات، ومزودي خدمات الرعاية الصحية، والمطارات، والمصارف بهدف التحكم بالوصول إلى المواقع ذات الوظائف الحساسة، وتخفيض المدة اللازمة لتسجيل الدخول، والوصول إلى شبكة الإنترنت، وتسجيل الدخول في تطبيقات الهواتف المحمولة وشبكة الإنترنت. كما تعمل هذه التقنية بشكل مباشر وخلال الوقت الحقيقي مما يعزز مقاومتها لعمليات التزوير، لأن عملية المصادقة تتضمن التحقق من استمرارية تدفق الدم.

وينضم حل ’بالم سيكيور‘ إلى محفظة ’فوجيتسو‘ المتنامية من الحلول التي تدمج التقنيات الخاصة ببصمة أوردة كف اليد – إلى جانب تقنية ’بالم سيكيور آي دي ماتش‘ (PalmSecure ID Match)، وهو نظام مصادقة ثنائي، حيث يجمع تقنية بصمة أوردة كف اليد مع بيانات بطاقات الهوية وشارات التعريف– وتقنية ’بالم سيكيور آي دي أكسيس‘ (PalmSecure ID Access)، التي تضيف المصادقة البيومترية إلى أنظمة الأمن المادية القائمة.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج