80 مليار جنيه إسترليني ستجنيها بريطانيا من الأعمال الإبداعية والفنية والفنانين والنجوم

ممثل جيمس بوند، دانييل كريغ وريتا أورا وغيرهما سيعززون الاقتصاد البريطاني بقرابة 80 مليار دولار عام 2015 ليكون قطاع الابداع أقوى القطاعات الاقتصادية في بريطانيا.
80 مليار جنيه إسترليني ستجنيها بريطانيا من الأعمال الإبداعية والفنية والفنانين والنجوم
بواسطة أريبيان بزنس
الأربعاء, 14 يناير , 2015

ممثل جيمس بوند، دانييل كريغ وريتا أورا وغيرهما سيعززون الاقتصاد البريطاني بقرابة 80 مليار دولار عام 2015 ليكون قطاع الابداع أقوى القطاعات الاقتصادية في بريطانيا.

نشرت الحكومة البريطانية قائمة لأبرز الأعمال والشخصيات الفنية التي ستحقق عوائد من 80 مليار جنيه إسترليني.

 

وجاء ذلك خلال كشف وزير شؤون الثقافة والإعلام والرياضة البريطاني ساجد جافيد عن قائمة أبرز الفنانين والفنانات والنجوم الذين سيساهمون في تحقيق الاقتصاد البريطاني لعوائد تقدر بـ 9 ملايين جنيه إسترليني بالساعة في العام الحالي. تتضمن القائمة ألبومات جديدة للمغنيات مثل ريتا أورا وإيلي جولدينج وإيميل ساند، فضلا عن فيلم جيمس بوند الذي يحمل اسم سبيكتر وسيعرض لاحقا هذا العام بحسب صحيفة التلغراف التي أشارت إلى أنه سيقدم مساهمة كبيرة في الاقتصاد البريطاني.

 

 

تضمنت القائمة مسلسلات مثل جيم أوف ثرونز وكتبا وبرامج تلفزيونية مقتبس من روايات المؤلفة جي كي رولينج.

وأشار مسؤولون بريطانيون أن القطاعات الإبداعية التي تشمل الأفلام والموسيقى والتلفزيون ساهمت بقرابة 146 ألف جنيه في الدقيقة عام 2013 لتضيف 77 مليار دولار تقريبا للاقتصاد البريطاني فضلا عن توليد قرابة مليون و700 ألف وظيفة.

وأكد الوزير ساجد جافيد إن القطاعات الإبداعية في بريطانية تحظى باعتراف عالمي في ريادتها وتظهر الأرقام اليوم أنها ستواصل نموها لتطور من نجاح إلى آخر.  وأضاف إلى أن هذا القطاع هو أحد أقوى أدوات الدفع بعجلة النمو وهو يتفوق على كل القطاعات الأخرى ليساهم بحصة الأسد في الاقتصاد، وستواصل الحكومة دعم هذا القطاع الأكثر ديناميكية بين القطاعات الاقتصادية ضمن خطة الحكومة بعيدة المدى، بحسب قوله. وأشار جافيد أن الإعفاءات الضريبية التي ستشمل برامج الأطفال وفرق الأوركسترا ساهمت في جذب الاستثمارات لتكون ضمن حزمة الإجراءات التي ستضمن استمرار نجاح هذا القطاع.

 وأطلق مجلس القطاعات الإبداعية في بريطانيا العام الماضي مبادرة كرييت يو كي CreateUK لتكون أول استراتيجية لضمان النمو وتوليد الوظائف في بريطانيا والعالم بغرض تصدير الابدعات البريطانية وجذب الاستثمارات إلى بريطانيا.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج