قمة "Planning for Agility" تحدث صخباً واسعاً في دبي

تعتبر "مايندشير" وهي إحدى الشركات التابعة لمجموعة "دبليو بي بي"، وكالة إعلامية عالمية رائدة تساعد الشركات على اتخاذ قرارات تعاونية قابلة للتكيف عبر جميع القنوات التسويقية المملوكة والمدفوعة والمكتسبة الخاصة بها وفي الوقت الفعلي.

 هذا وجمعت القمة الأخيرة التي نظمتها "مايندشير" تحت عنوان "Planning for Agility" ألمع العقول في القطاع من أجل بحث سبل التوفيق بين قنوات التسويق المملوكة والمدفوعة والمكتسبة بهدف تعظيم الانتشار والوعي بالعلامة التجارية والفعالية التسويقية.


وشهدت القمة حضوراً واسعاً لمتحدثين ذائعي الصيت في مجالات التقنيات وعلم التفكير الإبداعي والرياضة وغيرها. وأدار دانيال سيبيرج مؤلف كتاب الحمية الرقمية "ذا ديجيتال دايت" ورئيس قسم التواصل الإعلامي في شركة "جوجل"، الجلسات طوال يوم القمة والتي بدأت مع نجم كرة القدم الهولندي رود خوليت الذي استعرض تجربته العملية الشخصية بعيداً عن الملاعب في جلسة زاخرة بالأنشطة عُقدت تحت عنوان "التخطيط المسبق لتحقيق أهداف مستقبلية". وقدّم الهاكر الأخلاقي المُعتمد والخبير التقني الشهير جوش كلاين رؤاه حول "البقاء والازدهار في العصر الرقمي"، كما شاركت كابريس بوريه نجمة عروض الأزياء والرئيسة التنفيذية (we have to insert the company name “by Caprice”) قصة نجاحها والدروس التي تعلمتها خلال جلسة "ما هو المثير؟ أن تكون رشيقاً في سوق الوقت الراهن"، وشرح أوليفر أوليير خبير علم التفكير الإبداعي من جانبه للحضور "الاختراقات العصبية" خلال جلسة: "الرشاقة الذهنية: صقل مواهب العقل العاطفي المنطقي". بالإضافة إلى ذلك فقد شارك في فعاليات اليوم ثلاثة من خبراء الفريق العالمي لشركة "مايندشير" من ضمنهم ليام ماك مانوس في جلسة "المخاطرة بكل شي في الوقت الفعلي" والتي سلطت الضوء على نجاح المدير العالمي للتخطيط في حملة شركة "نايكي" التي حملت عنوان "المخاطرة بكل شي"، إلى جانب قيام تيم إلتون الرئيس العالمي للاستراتيجية وشون جيفرسون الشريك الإداري للإبداع بالمشاركة في جلسة "الخطة الإعلامية للمستقبل: كيف يمكن لأي علامة تجارية أن تكون رشيقة".

وشهدت القمة التي امتدت ليوم واحد قيام مجموعة متميزة من الخبراء في القطاع من جميع أنحاء العالم بتقديم محاضرات محفزة للأفكار أسهمت في توجيه الحضور نحو كيفية الاستفادة من سرعة التغيير في التواصل مع المستهلك في الوقت الراهن من أجل وضع استراتيجيات تسويق مرنة تتلاءم مع المستهلكين وعلى مستويات وثيقة غير معهودة من قبل. واستقطبت القمة التي جرى تنظيمها في قاعة معرض ميدان في فندق ميدان دبي، أعداداً كبيرة من المهنيين بالقطاع ممن يسعون إلى اكتساب المزيد من الخبرات في مجال خلق قنوات اتصال ذات صلة وتشاركية وقوية لعملائهم.

وقال سمير أيوب الرئيس التنفيذي لشركة "مايندشير" في الشرق الأوسط في سياق تعليقه: "سواءً كنا نتحدث عن العلامات التجارية الكبيرة أو الصغيرة، فإن تحقيق الفائدة القصوى من الإمكانات المتاحة في السوق اليوم هو أمر يتطلب تخطيطاً مرناً. لقد شارك كل من المتحدثين المرموقين اليوم الخبرات القيّمة التي يتمتعون بها في مجالات مختلفة تتراوح من علم السلوك، إلى الفهم الأفضل للمستهلك، وصولاً إلى استراتيجية كرة القدم لفهم منافسينا. ونحن مسرورون لتنظيمنا قمة أخرى ناجحة مليئة بالأنشطة المفيدة وزاخرة بالرؤى الفريدة التي اطّلع عليها الحضور".

لمحة حول مايندشير الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

تعتبر مايندشير الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وكالة عالمية رائدة تضم مجموعة شركات، حيث تتواجد مكاتبها في 10 دول في المنطقة الممتدة من دول مجلس التعاون الخليجي والمشرق العربي وشمال إفريقيا.. وتعتبر مايندشير أول وكالة مستقلة تم إطلاقها في المنطقة، وتعد رائدة في مجال التسويق والإعلان الإبداعي منذ عام 1999. ويبذل كل مكتب تابع لوكالة مايندشير جهوداً مكثفة لتزويد الشركات والعلامات التجارية بحلول تسويقية تتيح لهم تحقيق ميزة تنافسية على أساس السرعة والعمل الجماعي والتحفيز. وتشكل مايندشير جزءاً من "غروب آم GroupM"، التي تشرف على قطاع إدارة الاستثمار الإعلامي لدبليو بي بي WPP، وهي مجموعة عالمية رائدة في الخدمات الاعلانية.

معلومات الاتصال:

الاسم: منى عجم
971 4 4547444
mouna.ajam@mindsharemena.com