"متحف الفشل" في السويد يعرض "لعبة ترامب" ومنتجات غريبة 

الإثنين, 12 يونيو , 2017
بواسطة أريبيان بزنس

لماذا رفضت كل الشركات الـ70 التي اتصل بها المتحف للتعليق حول منتجاتها ؟ اتصل مشرف متحف الفشل الذي افتتح في السويد مؤخرا، مع مديري الابتكار في 70 شركة عن دروس تعلموها من أمثلة عن الفشل لكن جميعهم امتنعوا عن التعاون مع المتحف الذي يهدف إلى تقبل الناس للفشل لأنه جانب هام في الابتكار والتطور. يضم المتحف منتجات فشلت في الرواج في الأسواق مثل نظارة غوغل وعطر لهارلي دافيدسون وصلصة طماطم حمراء من شركة معجون أسنان ولعبة لدونالد ترامب بحسب مدير المتحف سامويل ويست.

يهدف المتحف إلى تسليط الضوء على الكيفية التي يمكن أن يؤدي بها الفشل إلى النجاح ويستقبل المتحف أفواجا ن السياح فيما يتصدر سياح من الصين القائمة. ويؤكد القائمون على المتحف أنه يمكن للجميع التعلم من الفشل حتى كبرى الشركات العالمية التي تتعثر أحيانا بفشل هائل، مما يجعل زيارة المتجف لمديري الشركات مكسبا كبيرا من تقدير الفشل بحسب مجلة الفشل الأمريكية http://failuremag.com/article/museum-of-failure-opens-in-sweden، يقول ويست أنه قام قبل سنوات بمساعدة الشركات ف البحث عن طريقة تواصل جديدة حول الابتكار، وكل هذه تكون نظرية على شكل كتب أو مطبوعات لكن زيارته لمتحق في كرواتيا لمتحف العلاقات الفاشلة ألهمته بفكرة متحف الفشل، بل أنه في أول مسعى لتحقيق حلمه بالمتحف، فشل في كتابة الاسم الصحيح عند تسجيل موقع انترنت للمشروع.

وعن سبب اختياره مدينة هلسنبورغ في السويد بدلا من كوبنهاجن في الدنمارك لأنها مركز سياحي أكبر، قال بأن اختيار مدينة مثل كوبنهاجن هو اختيار مضمون لجني الأموال أمام المتحف لكنه بسعى للفشل والإفلاس!

 

 

.

فيديوهات ذات علاقة