إجراءات إنسانية خليجية حرصا على الامتداد الطبيعي للشعب القطري

أعلنت السعودية والإمارات والبحرين، صباح الأحد، اتخاذ إجراءات إنسانية في ملف الأسر المشتركة، ذلك بعد قطع الدول الثلاث العلاقات الدبلوماسية والسياسية عن الدوحة بسبب دعمها الإرهاب، والتنسيق مع إيران لضرب استقرار المنطقة.
إجراءات إنسانية خليجية حرصا على الامتداد الطبيعي للشعب القطري
بواسطة أريبيان بزنس
الأحد, 11 يونيو , 2017

 أعلنت السعودية والإمارات والبحرين، صباح الأحد، اتخاذ إجراءات إنسانية في ملف الأسر المشتركة، ذلك بعد قطع الدول الثلاث العلاقات الدبلوماسية والسياسية عن الدوحة بسبب دعمها الإرهاب، والتنسيق مع إيران لضرب استقرار المنطقة بحسب ما نقلته شبكة سكاي نيوز عربية.

 

فقد أعلنت الدول الثلاث، صباح الأحد، اتخاذ إجراءات لمراعاة الحالات الإنسانية للأسر المشتركة السعودية القطرية والأسر المشتركة الإماراتية القطرية والأسر المشتركة البحرينية القطرية، في موقف حاسم لمنع استغلال الدوحة لهذه القضية.  وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر، قد أعلنت، الاثنين الماضي، قطع العلاقات مع قطر، قبل أن تنضم إلى هذا القرار دول أخرى، بينها ليبيا واليمن وموريتانيا، في محاولة للضغط على الدوحة لوقف تمويل ودعم الإرهاب.  وخطوة اليوم بشأن ملف الأسر المشتركة أكدت، مرة أخرى، حرص السعودية والإمارات والبحرين على "الشعب القطري الشقيق".  وأكدت الدول الثلاث أن إجراءاتها الجديدة تأتي عطفا على بيان قطع العلاقات مع دولة قطر الذي كان قد أكد حرص السعودية والإمارات والبحرين "على الشعب القطري الشقيق الذي هو امتداد طبيعي وأصيل لإخوانه" في السعودية والإمارات والبحرين. 

 

 

وقالت وكالة الأنباء السعودية إن العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، وجه "بمراعاة الحالات الإنسانية للأسر المشتركة السعودية القطرية تقديراً منه للشعب القطري الشقيق"، الذي هو "امتداد طبيعي وأصيل لإخوانه" بالمملكة.  وقد خصصت وزارة الداخلية السعودة "إنفاذاً لهذا التوجيه الكريم" هاتف "رقم ( 00966112409111 ) لتلقي هذه الحالات واتخاذ الإجراءات المناسبة حيالها"، حسب ما أضافت الوكالة.  وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية، بدورها، أن رئيس البلاد، الشيخ خليفة بن زايد، وجه "بمراعاة الحالات الإنسانية للأسر المشتركة الإماراتية والقطرية تقديرا منه.. للشعب القطري الشقيق الذي هو امتداد طبيعي وأصيل لإخوانه في دولة الإمارات".  و"تنفيذا للتوجيهات فقد خصصت وزارة الداخلية هاتف رقم / 9718002626+/ لتلقي هذه الحالات واتخاذ الإجراءات المناسبة حيالها".  ووجه العاهل البحريني، الملك حمد بن عيسى، "بمراعاة الحالات الإنسانية للأسر المشتركة البحرينية القطرية وذلك تقديرا للشعب القطري الشقيق والذي يمثل امتدادا طبيعيا وأصيلا لإخوانه في مملكة البحرين".  وقالت وكالة الأنباء البحرينية إن وزارة الداخلية خصصت "هاتف رقم 0097317399821 لتلقي تفاصيل هذه الحالات واتخاذ الإجراءات المناسبة حيالها..".

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج