قادة السياسة والأعمال في العالم يجتمعون غدا في الافتتاح الرسمي لأسبوع أبوظبي للاستدامة 2017

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة تنطلق غدا رسميا أعمال أسبوع أبوظبي للاستدامة 2017 تحت عنوان "خطوات عملية نحو مستقبل مستدام" بمشاركة حشد كبير من قادة السياسة والأعمال.
 قادة السياسة والأعمال في العالم يجتمعون غدا في الافتتاح الرسمي لأسبوع أبوظبي للاستدامة 2017
بواسطة أريبيان بزنس
الأحد, 15 يناير , 2017

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة تنطلق غدا رسميا أعمال أسبوع أبوظبي للاستدامة 2017 تحت عنوان "خطوات عملية نحو مستقبل مستدام" بمشاركة حشد كبير من قادة السياسة والأعمال.

 

ومن المتوقع أن يستضيف الحدث نحو 38 ألف مشارك من 175 دولة بمن فيهم 5 رؤساء دول وأكثر من 80 وزيرا حكوميا و880 شركة عارضة من 40 دولة.

 

ويعد أسبوع أبوظبي للاستدامة الذي تستضيفه شركة أبوظبي لطاقة المستقبل "مصدر" أكبر تجمع حول الاستدامة في منطقة الشرق الأوسط يناقش فرص وتحديات التنمية المستدامة والطاقة المتجددة والأمن المائي المترابطة، وفق موقع مينا هيرالد.

 

وبدأ أسبوع أبوظبي للاستدامة 2017 بحدثين رئيسيين يتناولان سياسات الطاقة هما منتدى الطاقة العالمي للمجلس الأطلسي في /12/ و/13/ يناير الجاري والذي عقد بالتعاون مع وزارة الطاقة الإماراتية والاجتماع الخامس للجمعية العامة للوكالة الدولية للطاقة المتجددة "آيرينا" الذي عقد في /14/ و/15/ يناير الجاري.

 

ويعقب حفل افتتاح أسبوع أبوظبي للاستدامة غدا حفل توزيع جوائز جائزة زايد لطاقة المستقبل في نسختها التاسعة.

 

ويكرس برنامج فترة ما بعد الظهر لملتقى أبوظبي للإجراءات العملية وهو تجمع رفيع المستوى يهدف إلى تحويل أهداف اتفاقية باريس للمناخ وأجندة عام 2030 للتنمية المستدامة إلى حلول عملية ومبتكرة فيما يتعلق بالسياسات والاستثمار والتكنولوجيا والشراكات مع التركيز على الخطوات التي ينبغي اتخاذها من قبل كل من الحكومات والشركات.

 

ويقدم كل من فخامة لويس غييرمو سوليس ريفيرا رئيس جمهورية كوستاريكا ودولة بوشبا كال داهال رئيس وزراء جمهورية نيبال الديمقراطية وفخامة فيليب فوجانوفيتش رئيس جمهورية الجبل الأسود كلمات رئيسية عقب افتتاح ملتقى أبوظبي للإجراءات العملية بحضور فخامة هوارسيو كارتيس رئيس جمهورية البارغواي وفخامة مايثريبالا سيريسينا رئيس جمهورية سريلانكا الديمقراطية الاشتراكية.

 

وسيلقي كلمة الملتقى الافتتاحية معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة.

 

من جانبه قال محمد جميل الرمحي الرئيس التنفيذي لـ"مصدر" إن "مصدر" التي احتفت بالذكرى العاشرة لتأسيسها العام الماضي تفتخر باستضافتها أسبوع أبوظبي للاستدامة في الوقت الذي نتطلع فيه لعشر سنوات قادمة من النجاحات في دولة الإمارات والأسواق الدولية ..مؤكدا أن أسبوع أبوظبي للاستدامة لعام 2017 يعد واحدا من أول المنصات العالمية التي تهدف إلى مناقشة نتائج مؤتمر الأطراف الثاني والعشرين لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ "كوب 22" الذي انعقد في مراكش.

 

وأضاف ان الاسبوع يهدف أيضا إلى اتخاذ المزيد من الإجراءات لاعتماد الطاقة المتجددة والتقنيات النظيفة والتنمية المستدامة بعد التصديق على اتفاقية باريس للمناخ كما يمثل الحدث بوابة الفرص لدول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والتي تعد اليوم إحدى أسرع المناطق نموا وأكثر الأسواق تنافسية من حيث التكلفة للحصول على الطاقة المتجددة والتقنيات النظيفة.

 

وأشار الرمحي إلى أن أسبوع أبوظبي للاستدامة 2017 سيسلط الضوء على الخطوات العملية اللازمة لفتح آفاق التوسع في قطاعي الطاقة المتجددة والتقنيات النظيفة وتقديم الحلول المستدامة في مجال المياه والنفايات.

 

ويستضيف اسبوع أبوظبي للاستدامة القمة العالمية لطاقة المستقبل والتي يصادف هذا العام الذكرى السنوية العاشرة لانطلاقها والمؤتمر الخامس للقمة العالمية للمياه إضافة إلى معرض "إيكوويست".

 

وتشكل الشركات الصغيرة والمتوسطة نحو نصف الشركات العارضة وتمثل دولا رائدة في التكنولوجيا النظيفة بما في ذلك ألمانيا وفرنسا واليابان والولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة ما يؤكد على الديناميكية التجارية والنضج المتزايد في هذا القطاع.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة