Arabian business

السعودية ستمنح 15 شركة أمريكية رخصا في مايو

أريبيان بزنس
الجمعة، 21 إبريل 2017
السعودية ستمنح 15 شركة أمريكية رخصا في مايو

قال مسؤولان سعوديان يوم الخميس إن المملكة تخطط لمنح تراخيص إلى 15 شركة أمريكية على الأقل الشهر القادم للعمل في البلاد وقال أحدهما إن تلك التراخيص ستذهب لشركات تكنولوجيا وأدوية وغيرها.

 

وقالت داو كيميكال في يونيو حزيران الماضي إنها أصبحت أول شركة أجنبية تتلقى رخصة تجارية من السعودية مع سعي المملكة لتنويع اقتصادها وتقليل اعتمادها على صادرات النفط في ظل انخفاض أسعار الخام العالمية، وفق رويترز.

 

وقبل عام أعلنت أكبر مصدر للخام في العالم حزمة من السياسات الاقتصادية والاجتماعية تحت اسم رؤية 2030 سعيا لزيادة الإيرادات غير النفطية. وبسبب انخفاض أسعار النفط منذ منتصف 2014 زادت الحاجة للخطة التي تعتمد على القطاع الخاص الآخذ في التوسع وبيع أسهم في شركة النفط الحكومية أرامكو وخفض الدعم الحكومي.

 

وقال مسؤول سعودي طلب عدم الكشف عن هويته "الشهر القادم.. سنمنح 15 رخصة لشركات أمريكية" وقال في وقت لاحق إن تلك التراخيص ستذهب لشركات تعمل في التكنولوجيا والأدوية وقطاعات أخرى.

 

وقال مسؤول سعودي ثان طلب عدم الكشف عن هويته "معظمها (التراخيص) خارج مجال النفط والغاز.

 

وقال المسؤولان إن أيا من تلك التراخيص لن يذهب لشركات مرتبطة بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب أو أسرته.

 

وقال المسؤول الأول إن جميع البورصات الكبرى ومن بينها بورصات طوكيو ولندن وشنغهاي تتنافس للترويج لإدراج أرامكو السعودية بها في الطرح العام الأولي الذي تنوي الشركة أن يكون العام القادم.

 

وقال أشخاص مطلعون إن الصين تشكل اتحادا يضم شركات نفط حكومية عملاقة وبنوكا وصندوق الثروة السيادي التابع لها للعمل كمستثمر أساسي في الطرح العام الأولي.

 

وقال الأشخاص ذاتهم إن الاستثمار الصيني المزمع يزيد احتمالات سعي أرامكو السعودية للإدراج في الصين في الوقت الذي تتصدر فيه بورصة هونج كونج حاليا قائمة المتنافسين بين بورصات المنطقة

المزيد من أخبار الولايات الأميريكية

المزيد عن هذا الخبر

تعليقات

المزيد في سياسة واقتصاد

الأكثر قراءة هذا الأسبوع‎

أنت تشاهد إعلانا مدفوعاً وسوف يعاد توجيهك إلى الصفحة المطلوبة خلال 60 ثانية

تجاوز هذا الإعلان »