القمة العالمية للاقتصاد الأخضر 2016 تختتم أعمالها بإعلان دبي الثالث

اختتمت اليوم فعاليات الدورة الثالثة للقمة العالمية للاقتصاد الأخضر، والتي أقيمت تحت الرعاية الكريمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.
القمة العالمية للاقتصاد الأخضر 2016 تختتم أعمالها بإعلان دبي الثالث
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 06 أكتوبر , 2016

 اختتمت اليوم فعاليات الدورة الثالثة للقمة العالمية للاقتصاد الأخضر، والتي أقيمت تحت الرعاية الكريمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، تحت شعار "دفع مسيرة الاقتصاد الأخضر العالمي".

 

واستقطبت القمة مشاركة أكثر من 80 متحدث من مختلف الدول، إضافة إلى عدد من كبار الشخصيات والمسؤولين وممثلي المؤسسات الحكومية والشركات الإعلامية والخبراء والأكاديميين، وفقا للمكتب الإعلامي لحكومة دبي.

 

 

نظم القمة هيئة كهرباء ومياه دبي تحت مظلة المجلس الأعلى للطاقة في دبي تحت شعار "دفع مسيرة الاقتصاد الأخضر العالمي، بالشراكة مع هيئة كهرباء ومياه دبي وتحت مظلة المجلس الأعلى للطاقة في دبي وشركة وورلد كلايميت ليمتد، وبدعم من الأمم المتحدة، وبالتعاون مع شركاء عالميين، وتزامن اقامتها مع الدورة الثامنة عشر من معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتيكس 2016) ومعرض دبي للطاقة الشمسية 2016.

 

 

حضر مراسم الحفل الختامي معالي الدكتور ثاني الزيودي، وزير التغير المناخي والبيئة بدولة الإمارات وعدد من كبار الشخصيات والمسؤولين.

 

 

وألقى سعادة سعيد محمد الطاير، نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة بدبي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، رئيس القمة العالمية للاقتصاد الأخضر، الكلمة الختامية حيث توجه بداية بخالص العرفان والتقدير لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لحضوره ورعايته الكريمة لفعاليات "القمة العالمية للاقتصاد الأخضر 2016"، وتفضله بإطلاق المنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر (WGEO)  بدعم من حكومة دبي وبالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، حيث ستتخذ من دبي مقراً لها.

 

 

وأشار سعادته إلى نجاح الدورة الثالثة من القمة العالمية للاقتصاد الأخضر في تعزيز مكانة دبي على خارطة الريادة العالمية من خلال استقطاب أكثر من 40 شريكاً داعماً وراعياً للقمة، ومشاركة 80 من قادة العالم وممثلي الحكومات والشركات والمؤسسات المالية لتبادل الرؤى والمعارف، إضافة إلى حضور أكثر من 2500 شخص.

 

وأطلق سعادته إعلان دبي 2016 والذي يؤكد على الجهود المتواصلة لإمارة دبي لكي تصبح مدينة أكثر ذكاء واخضراراً وسعادة، وأن تتبوأ مكانتها كعاصمة عالمية للاقتصاد الأخضر.

 

وخلال كلمته، استعرض سعادته أبرز الإنجازات التي تحققت خلال العام الماضي، والتعهدات للفترة المقبلة، والتي ترتكز على ثلاثة مجالات رئيسية تضمنها إعلان دبي وأهمها: تحويل دبي إلى عاصمة عالمية للاقتصاد الأخضر، وتطوير الشراكات الخضراء العالمية والتمويل الأخضر.

 

 

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة