Arabian business

ملكة الفادو تحيي حفل "ماريزا في أبوظبي"

أريبيان بزنس
الخميس، 30 مارس 2017
ملكة الفادو تحيي حفل "ماريزا في أبوظبي"
قدمت ملكة الفادو ماريزا مجموعة من أغاني أحدث ألبوماتها الصادر بعنوان "موندو"، الذي حقق نجاحاً كبيراً، وتم ترشيحه لجوائز الغرامي.

أحيت المغنية البرتغالية الشهيرة "ماريزا" حفلها الأول في دولة الإمارات مساء أمس بقصر الإمارات، وذلك ضمن البرنامج الرئيسي لمهرجان أبوظبي 2017.
واصطحبت ملكة الفادو جمهور مهرجان أبوظبي في رحلة زخرت بالعواطف الجياشة، وامتزج خلالها تميز وجمال وحيوية الفادو مع المؤثرات العالمية لتثمر سحراً غنائياً لا يخبو.
وقدمت ماريزا مجموعة من أغاني أحدث ألبوماتها الصادر بعنوان "موندو"، الذي حقق نجاحاً كبيراً، وتم ترشيحه لجوائز الغرامي، كما أطربت الجمهور بإبداعات متنوعة بين تقليدية وحديث لموسيقى الفادو من ألبوماتها الثمانية، ومن بينها أغنياتها المفضلة، "ميلهور دي مي" (أفضل مني(، و"دونا روزا" (الآنسة روزا(، وأديوش (الوداع).
وتعتبر المغنية ماريزا، الشهيرة عالمياً بلقب "ملكة الفادو" والتي ترشّحت لنيل جائزة "غرامي" الموسيقية، واحدةً من أشهر فناني هذا النمط الموسيقي. وقد نالت استحساناً واسعاً كواحدة من ألمع النجوم في مشهد الموسيقى العالمية. ويجمع نمط "الفادو" الموسيقي بين الموسيقى والشعر لتجسيد توليفة متعددة الثقافات من نمط "الأفرو-برازيلي" للرقص الغنائي مع نماذج الأغنية الريفية التقليدية والحضرية العالمية.
ولم يحقق أي فنان برتغالي مثل هذه الشهرة العالمية الواسعة التي تحظى بها ماريزا اليوم، حيث أحرزت نجاحات متتالية على أشهر مسارح العالم، ولاقت أعمالها الفنية إشادة واسعة من النقاد، وحصلت على العديد من الجوائز العالمية المرموقة. وتتعاون ماريزا مع العديد من نجوم الموسيقى العالميين، وقدمت عروضاً موسيقية متميزة في أهم مسارح العالم، ومن بينها دار "أوبرا فرانكفورت"، ومسرح "الأولمبيا" في باريس، وقاعة "رويال فيستيفال" في لندن، ومسرح " كاريه الملكي" في أمستردام وغيرها.
كما تم تعيين ماريزا سفيرة للنوايا الحسنة لدى منظمة اليونيسيف، وسفيرة موسيقى "الفادو" الذي أدرجته منظمة اليونيسكو على قائمة التراث الإنساني غير المادي. وتشتمل قائمة الجوائز والأوسمة التي أحرزتها "ماريزا"، جائزة أفضل فنان في مجال الموسيقى العالمية  من إذاعة "بي بي سي راديو3 في عام 2003، وجائزة "أفضل فنان في المعرض الدولي للموسيقى" لعام 2014 وجائزة "أفضل ألبوم" من مجلة سونغلاينز للموسيقى البريطانية المتخصصة في الموسيقى العالمية لعام 2015، كما تم منحها "وسام الأمير هنري الملاح" من قبل الرئيس البرتغالي جورجي سامبايو، و"وسام الفنون والآداب برتبة فارس" من الحكومة الفرنسية.

المزيد من أخبار الإمارات

تعليقات

المزيد في نمط الحياة

الأكثر قراءة هذا الأسبوع‎

أنت تشاهد إعلانا مدفوعاً وسوف يعاد توجيهك إلى الصفحة المطلوبة خلال 60 ثانية

تجاوز هذا الإعلان »