بالصور : تدشين صرح "واحة الكرامة" في أبوظبي

تجسد واحة الكرامة التي اعتمد تسميتها الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رؤية الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، لتخليد أسماء الذين ضحوا بأرواحهم أثناء تأدية واجبهم الوطني، ليبقى علم الإمارات مرفوعاً عالياً (وام) .
1
1 من 12
تعتبر واحة الكرامة رمزاً يغرس في نفوس أبناء الوطن مشاعر الفخر والاعتزاز وروح الانتماء والولاء، والتعبير عن مشاعر الشكر والامتنان لتضحيات شهداء الوطن، وتخليداً لذكراهم، لتروي في كل جزء منها قصصاً بطولية، وتجسد أسمى معاني الوحدة والتلاحم بين أبناء الوطن.
20
2 من 12
وتغطي واحة الكرامة مساحة تبلغ 46 ألف متر مربع، وتشتمل على نصب الشهيد وميدان الفخر وجناح الشرف في المنطقة الكائنة مقابل جامع الشيخ زايد الكبير من ناحية الشرق على شارع الشيخ زايد بجوار القيادة العامة للقوات المسلحة.
3
3 من 12
وأوضح الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أن واحة الكرامة ستكون معلماً وطنيا تؤرخ وتخلد عبره الإمارات بطولات أبنائها في ميادين الفخر وتجسد فيها قيم الشرف ومعاني الوحدة والتلاحم من أجل هدف واحد هو الحفاظ على رفعة الوطن وعزته وتميزه في كافة الميادين ولتكون الإمارات بأبنائها واحة للعز والرفعة والكرامة
4
4 من 12
وبدأ سموه جولته التفقدية في واحة الكرامة بزيارة ميدان الفخر الذي يتضمن مساحات واسعة لإقامة مختلف الفعاليات والمناسبات الوطنية ثم انتقل سموه إلى نصب الشهيد حيث استمع سموه إلى شرح حول المعاني الرمزية التي يعبر عنها تصميم نصب الشهيد .
5
5 من 12
ويشمل تصميم نصب الشهيد على ألواح معدنية يصل عددها إلى 31 لوحاً معدنياً تستند على بعضها ضمن تصميم يعبر عن معاني القوة والوحدة والتضامن وهي القيم التي تميز العلاقة المتينة بين قيادة وشعب الإمارات مع جنودها وأبطالها الذين قدموا أرواحهم فداء للوطن ونصرة للحق والمظلوم.
6
6 من 12
ونقش على الألواح سطوراً من أشعار وأقوال المغفور له الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، واقتباسات من أقوال الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
7
7 من 12
وصنعت الألواح الحديدية للجدارية من قطع مصهورة من هياكل الآليات والمدرعات العسكرية التي استخدمها جنودنا البواسل في مختلف ساحات الواجب، وصبت في قوالب كأنها بطاقات تعريفية، حمل كل لوح منها اسم أحد شهداء الوطن، ورتبته إضافة إلى مكان وتاريخ استشهاده.
1
8 من 12
9
9 من 12
10
10 من 12
11
11 من 12
12
12 من 12
الخميس, 24 نوفمبر , 2016