العاهل السعودي يعيد 200 موظف لوزارة التعليم بعد فصلهم

الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود يعيد 200 مواطن سعودي لوظائفهم في وزارة التعليم ويثبتهم على المراتب التي تتناسب مع مؤهلاتهم بعد أن قابلهم في جدة 
العاهل السعودي يعيد 200 موظف لوزارة التعليم بعد فصلهم
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 20 ديسمبر , 2016

وافق العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على إعادة 200 مواطن لوظائفهم في وزارة التعليم وتثبيتهم على المراتب التي تتناسب مع مؤهلاتهم.

 

وتتضمن الموافقة على إعادة تعيين 200 مواطن للخدمة بصفة استثنائية ممن سبق أن صدرت بحقهم قرارات إلغاء تعيينهم في وزارة التعليم، إذ تتم إعادة تعيين من يرغب بصفة استثنائية على المراتب التي تتناسب مع مؤهلاتهم العلمية وفق ما تضمنه دليل تصنيف الوظائف في الخدمة المدنية على الوظائف الشاغرة لدى وزارة التعليم أو تحوير وتخفيض عدد من الوظائف لهذا الغرض حسب مرسوم الميزانية العامة للدولة.

 

وقال وزير الخدمة المدنية خالد بن عبدالله العرج إن الأمر السامي تضمن تشكيل لجنة في وزارة التعليم بمشاركة كل من وزارتي الخدمة المدنية والمالية وهيئة الرقابة والتحقيق لتنفيذ مقتضى ما ورد في الأمر، وشرعت الوزارة فوراً بالكتابة لوزارة التعليم بضرورة بدء اجتماعات اللجنة اعتباراً من يوم الأربعاء القادم.

 

ونقلت صحيفة "عكاظ" السعودية عن المتحدث باسم الإداريين المفصولين حسين القحطاني قوله إن قرار فصلهم جاء بعد أن باشروا في عملهم بمرافق وزارة التعليم لأكثر من 10 أشهر، وكثير منهم تركوا وظائفهم في القطاع الخاص قبل الفصل، ليجدوا أنفسهم عاطلين بحجة (خطأ في الإجراءات الإدارية).

 

وقال "القحطاني" إن أول دفعة تم فصلها كانت في نهاية شهر صفر 1434 وتضم 83 موظفاً، والدفعة الثانية تم فصلهم بعد ذلك بستة أشهر وعددهم 71 موظفاً ليستمر البحث عن الموظفين الإداريين بشهادات الدبلوم، ويتم فصلهم حتى وصل العدد إلى 200 موظف.

 

وأضاف "نشكر وزير الخدمة المدنية على تبنيه قضيتنا منذ دخوله للوزارة، وقالها لنا بصريح العبارة (قضيتكم قضيتي)" وأكد أنهم التقوا بالملك سلمان في جدة، واستقبلهم مع المواطنين، وعرضوا عليه شكواهم واستمع لهم.

 

وقالت مصادر مطلعة للصحيفة إن إعادة المفصولين قد تكون على المرتبة الخامسة بحسب مؤهلاتهم، وأن التعيين سيكون في إدارات التعليم أو المدارس التي يتبعون لها كإداريين.

 

وأوضحت الصحيفة أن الموظفين الذين تمت إعادتهم سبق أن تم استبعادهم بعد صدور قرارات تعيينهم ضمن 3500 موظف بمسمى مساعد إداري قبل ثلاث سنوات، وذلك بعد مراجعة وزارة الخدمة المدنية للمؤهلات التي تقدموا بها في إجراءات طلب التعيين وعدم تطابقها مع المؤهلات المحددة في إعلان وزارة الخدمة المدنية، وبررت الخدمة المدنية قرارها بأن وزارة التعليم أصدرت قرارات التعيين في ذلك الوقت بتعيين المرشحين على المرتبة السادسة، وبعد مراجعة قرارات التعيين تم اكتشاف عدم مناسبة المؤهلات للمراتب المعينين عليها، وكان عدد من المعينين قد باشروا في وظائفهم ثم صدرت قرارات بطي قيدهم وإلغاء التعيين حتى صدر التوجيه السامي بإعادتهم لوظائفهم.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة